عاجل

تقرأ الآن:

سانتاندر: أفضل مثال على المدينة الذكية


عالم الغد

سانتاندر: أفضل مثال على المدينة الذكية

ضوضاء المدينة غالباً ما يمثل مصدر ازعاج لسكانها بيد أنه قد يكون مصدراً مهماً للمعلومات . هل بإمكاننا استخدام هذه البيانات لتحسين حياة
المواطنين؟.
مهندسون وعلماء يشاركون في مشروع بحث أوربي للإجابة على هذا السؤال في المدينة الاسبانية Santander سانتاندر.

هنا مشهد نموذجي: سيارة إسعاف تواجه صعوبة في التقدم بين السيارات.

بيدرو مالو / باحث أول في الأمور التقنية على الإنترنت ، FCT-UNL / UNINOVA-CTS، منسق مشروع EAR-IT ، يقول: “كما نرى، على سيارة الإسعاف هذه أن تصل إلى المستشفى بسرعة ، فالأمر قد يتعلق بإنقاذ حياة ، لذلك نقترح استخدام الحل التقني، كهذه الأجهزة الصوتية لتغيير مسار سيارات الإسعاف إلى المستشفى، على سبيل المثال، تغيير إشارات المرور “. الموجات الصوتية المميزة لصفارات الإنذار يمكن إلتقاطها والتعرف عليها تلقائيا بواسطة أجهزة الاستشعار الصوتية. النظام الذكي له القدرة على معرفة من أين جاءت سيارة الإسعاف والى اين تتوجه ، من حيث المبدأ، وتغيير إشارات المرور لتمهيد الطريق. جيورجي ناجي، باحث في التقنيات الصوتية، معهد فراونهوفر لتقنيات الوسائط الرقمية، يقول: “لإجهزة الاستشعار الكثير من المزايا وتكلفتها مجدية، ويمكن استخدامها لأغراض متعددة . أجهزة الإستشعار الصوتية لا تحتاج إلى الرؤية: حتى في حالة عدم رؤية سيارة الإسعاف، يمكن التعرف على مسارها من خلال الصوت”.

تمت إضافة أجهزة الاستشعار الصوتية الذكية هذه إلى شبكة شوارع مدينة سانتاندر التي أصبحت أفضل مثال على “المدينة الذكية” في أوروبا .
لويس مونيوز، باحث في الشبكات اللاسلكية ، جامعة كانتابريا، المدير الفني في SmartSantander ، يقول:
“من خلال” المدينة الذكية “، أي نظام جمع البيانات عن مختلف جوانب حياة المدينة، يمكن أن نساعد على إدارة المرور، واستهلاك الطاقة، أو معايير مختلفة تتعلق بالبيئة. هذه الأنظمة تجعل المدينة أكثر ملاءمة وأكثر استدامة.”

“كيف يستفيد المواطنن العادي من هذه المجسات؟”

مثال على هذه المجسات الكهرومغناطيسية في مناطق وقوف السيارات حيث بإمكان المواطنين أن يحصلوا على البيانات المختلفة على هواتفهم الذكية.

لكن ماذا عن المخاوف المتعلقة بالخصوصية؟ الباحثون يقولون إنه على الرغم من أن الجدران في سانتاندر لديها الآن آذان صاغية، لا يتم تسجيل أي محاورات شخصية.

أنيكا سالستروم ،خبيرة في مركز Distance-Spanning Technology at Luleå في جامعة لوليا للتكنولوجيا، تقول:
“الناس لا يرغبون بالتنصت عليهم لكنهم قد يوافقون على التقاط الصوت حين يتعلق الأمر بالأمن والسلامة. لقد إكتشفنا من خلال دراستنا إستعدادهم للتخلي عن شيء من خصوصياتهم للأمن إن شعروا أن المدينة يمكن أن تكون أكثر أمنا “.

الشبكة الذكية في سانتاندر تدار من غرفة تحكم ، بالإضافة إلى هذه الأغراض العملية، إنها بمثابة مختبر على مستوى المدينة. الباحثون يعملون على
اتخاذ خطوات جديدة لمدينة المستقبل.

خوان رامون مارتينيز سانتانا / باحث في شبكات الاستشعار اللاسلكية، جامعة كانتابريا، يقول: “هناك العديد من الوسائل لإستخدام البنية التحتية الصوتية: بإمكاننا مراقبة وضع المرور من خلال قياس مستويات الضوضاء في الشوارع، كما بإمكاننا الكشف عن حالات الطوارئ: إن كانت هناك صرخة لطلب المساعدة أو إطلاق ناري، يمكن تنبيه السلطات تلقائيا “.

www.ear-it.eu
www.smartsantander.eu

اختيار المحرر

المقال المقبل
بحوث لتطوير كنوز الطبيعة؟

عالم الغد

بحوث لتطوير كنوز الطبيعة؟