عاجل

تقرأ الآن:

الدرعية مهد المملكة العربية السعودية، طريقة تقلدية منسية لاعادة ترميمها


life

الدرعية مهد المملكة العربية السعودية، طريقة تقلدية منسية لاعادة ترميمها

مدينة الدرعية الواقعة شمال غرب الرياض هي اليوم رمز تاريخي غني.

بدأت كعاصمة الدولة السعودية الاولى عام الف وسبعمئة واربعة واربعين اثر الاتفاق بين امامها محمد بن سعود والشيخ محمد بن عبد الوهاب على اقامة دولة تطبق الشريعة الاسلامية.

عام الف وثمانمئة وثمانية عشر سقطت الدولة على يد ابراهيم باشا بعد ان حاصرتها قواته العثمانية.

اليوم، تخضع الدرعية لتجديد وترميم معالمها السياحية القديمة، وتقوم بهذا البرنامج الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.

وعن هذا البرنامج تحدث عبد الله حامد الركبان مدير برنامج تطوير الدرعية بالهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض: “برنامج تطوير الدرعية، برنامج طموح. في بداية الاعمال تم تقسيم المباني وفحصها وكشف ما تحتويه من آثار فتم تقييم ما تحتويه من آثار، فقسمت الى مبان ذات قيمة تاريخية عالية او اقل. كما صنفت الى مبان وفق حالاتها الانشائية الضعيفة او المتكاملة. ثم طريقة الاستخدام. ثمة مبان تحتاج الى اعادة البناء بالكامل او سيتم الحفاظ عليها لقيمتها التاريخية العالية”.

العديد من المباني تم الانتهاء من الاعمال فيها من بينها مسجد الظويهرة التاريخي الواقع في حي البجيري.

فداخل هذا المسجد القديم هناك توزان في تنفيذ برنامج الترميم. توازن بين التجديد والمحافظة على الطريقة القديمة في البناء. فجداره مثلاً، مصنوع من الطين والتبن كما كان عليه في الماضي.

وقد اصبحت هذه الطريقة القديمة في البناء في طي النسيان اليوم. ولتعلمها واعادة تطبيقها كان على القيمين على المشروع ان يبحثوا عن اسرارها. واشار مهندس الموقع احمد عبد الحميد الى ان “العمل بالطين هو عمل خاص، غير اعتيادي. جمعنا بعض المعلومات من الكتب واعتمدنا على الاستشاريين كي نتعلم. وقد اصبحنا متخصصين ويمكن تطبيق طريقة العمل بشكل اعمى”.

طريقة العمل بالطين تقوم على مزج التراب والتبن والماء. ثم يترك الطين ليتخمر هنا في الهواء الطلق. انها مرحلة حساسة وتحدد التناسق الحيوي للمزيج خاصة لدى تحويله الى احجار صلبة.

اما حي الطريف فهو احد اهم احياء الدرعية نظراً لقيمته التاريخية اذ يعود بناؤه للقرن الخامس عشر ميلادياً. وقد وضعته اليونسكو عام الفين وعشرة على لائحة التراث العالمي للعمران. انه يتضمن قصر سلوى الملكي، مقر قادة آل سعود منذ اقامة دولتهم الاولى.

بعد الانتهاء من اعمال الترميم هذه، حي الطريف سيتحول الى متحف في الهواء الطلق.

مدينة الدرعية توسعت رقعتها بعد تشييد ابنية حديثة عند اطرافها. وجاء برنامج تطويرها القديمة ليحافظ على بيئتها الطبيعية وليكون واحة للانشطة الاجتماعية والسياحية فوضع مشاريع تطويرية لبنيتها التحتية ومرافقها العامة.

ابراهيم هو احد الزائرين يفتخر بالتراث القديم للمدينة “اني من اوائل الناس الذين يأتون الى هنا. انه يعلم الابناء الحضارة القديمة والحضارة الحديثة التي نعيشها اليوم”.

الدرعية المشرفة على وادي حنيفة تحولت ايضاً الى مقصد للسياح الاجانب. وتقول احدى الزائرات التي جاءت من الصين واسمها فو لي هوا انه “من هنا يمكن فهم تقليد شعب العربية السعودية، طريقة معيشتهم وثقافتهم. من الهام جداً فهم البلاد. لذا اعتقد ان هذا العمل له اهمية كبيرة”.

بعد سنتين، حين تفتتح هذه المنطقة المرممة باكملها، سيعبر الزائرون الجسر للوصول الى قصر سلوى وحتى الى المركز الاساسي لقيام العربية السعودية.

هذا وستخصص الحلقة المقبلة من “حياة العربية السعودية” لدور المياه في ولادة المملكة.

www.arriyadh.com
www.unesco.org

اختيار المحرر

المقال المقبل
موناكو: مجتمع بهوية راسخة

life

موناكو: مجتمع بهوية راسخة