عاجل

المحكمة العليا في بريتوريا بجنوب إفريقيا تصدر حكهما النهائي في قضية العداء المبتور الساقين أوسكار بيستوريوس .

قاضية المحكمة ثوكوزيلي ماسيبا قضت بسجن العداء خمس سنوات نافذة بعد إدانته بالقتل غير العمد لصديقته ريفا ستنكامب.

القاضية أكدت أنها أصدرت حكمها بعد أن أخذت بعين الإعتبار خطورة الإتهام و شخصية المتهم وإعاقته.

عم بيستوريوس يقول:

“ لقد أعلن القضاء حكمه النهائي، ولقد قبلنا ذلك. أوسكار سيستغل هذا لاتمام عقوبته ودفع ماعليه للمجتمع”.

عائلة عارضة الأزياء ريفا ستينكامب اعتبرت القرار الصادر بحق بيستوريوس عادلا.

المتحدث باسم هيئة الإدعاء يقول:

في هذه المرحلة سننظر في إذا ما كان بإمكاننا أن نقدم طعنا في المسألة أم لا. هذه ليست مسألة سهلة لوجود قوانين يجب أن توضع في الحسبان.
هناك حالات يجب أن ندرسها للتأكد من أننا حين نقدم الطعن سنكون قادرين على دعم قرارانا “.

وفور نهاية الجلسة اقتيد بيستوريوس إلى زنزانة في قصر العدل حيث سينقل بعدها الى السجن.

يشار إلى أن العداء كان قد أكد بأنه أطلق أربع رصاصات على صديقته لأنه ظن أنها لص اختبأ في الحمام.