عاجل

تقرأ الآن:

واشنطن تتهم بودابست بالفساد وتقرر حظر سفر مسؤولين مجريين إليها


الولايات المتحدة الأمريكية

واشنطن تتهم بودابست بالفساد وتقرر حظر سفر مسؤولين مجريين إليها

اتهمت الولايات المتحدة الحكومة اليمينية المحافظة في المجر بالفساد وقررت فرض حظر دخول إلى أراضيها ضد العديد من المسؤولين الحكوميين المجريين ورجال الأعمال.لكن بودابيست لم تتأخر في الرد وطالبت واشنطن بتوضيح فوري بشأن حظر ستة مسؤولين مجررين من دخول أراضيها
القائم بالأعمال لدى السفارة الأميركية ببودابيست. :
“ يتعلق الأمر بمسؤولين حكوميين،وممثلين مرتبطين بالحكومة ولذلك زودنا الحكومة بإشعار “ يقول القائم بالأعمال لدى السفارة الأميركية ببودابيست
وخلال اجتماع لكبار مسؤولي الحزب الحاكم، وصف بعض الأعضاء قرار واشنطن بأنه تدخل سافر في شؤون المجر الداخلية، وبضرورة طرح شامل للأدلة التي استندت على أساسها واشنطن في اتهامها للمسؤولين الضالعين في قضايا فساد.
خطوة غير مسبوقة، تعيشها دولة عضو في الاتحاد الأوروبي وفي الناتو،وهذا ما أثار امتعاض و استنكار مدير ديوان رئيس الوزراء
“أعربت الحكومة المجرية عن استغرابها لما حدث، لأن قضية كهذه لا ينبغي التعامل بها بذلك الأسلوب،بين حكومتين صديقتين،
نأمل معالجة المشكلة في غضون الأسابيع المقبلة كمشكلة تحل بين صديقين و ليس بالضرورة على مرأى من وسائل الإعلام”
التغييرات السياسية التي أحدثها رئيس الوزراء المجري فكتور أوربان،لقيت نقدا من قبل واشنطن وبروكسل، الاتهامات كانت تتعلق بما أطلقت عليه واشنطن ب “تقويض القيم الديمقراطية وتسهيل تفاقم مشكلة استشراء الفساد وقمع الحريات “