عاجل

تقرأ الآن:

دانيال رادكليف، شخصية شريرة في فيلم "الأبواق"


ثقافة

دانيال رادكليف، شخصية شريرة في فيلم "الأبواق"

بطل سلسلة هاري بوتر الخجول، دانيال رادكليف يتحول في فيلم الرعب الجديد “ الأبواق “ إلى شخص شرير ويتقمص دور الشاب مارتن بيريش الذي يسعى إلى الإنتقام من قاتل حبيبته ميرين.

في الذكرى السنويّة الأولى لموتها يمضي مارتن ليلته في شرب الكحول وفي صباح اليوم التالي يكتشف أنه اكتسب قوة خارقة بفضل زوج من القرون نما فوق رأسه، فيقرر استخدام هذه القوة في عملية الإنتقام.

العرض العالمي الأول للفيلم، قدم اخيرا في لندن بحضور كوكبة من نجومه وعلى رأسهم النجم البريطاني دانيال رادكليف الذي بدا سعيدا بشخصيته الجديدة في هذا الفيلم.

يقول:“إنه امر رائع، أنا محظوظ لأنه منحت لي الفرصة لتقديم شخصية مختلفة عن تلك التي ظهرت بها في هاري بوتر.
أعتقد أن الناس سيتقبلون هذه الشخصية بسهولة لأن بوتر وصل إلى النهاية..أنا لم اتقمص شخصية كهذه من قبل فهي شخصية جيدة جدا ونقية ولكنها تقوم ببعض الأشياء الفظيعة، لقد شعرت بمتعة كبيرة عند تقمص هذا الدور واستفدت منه كثيرا.”

“الأبواق” هو فيلم رعب يعتمد على الخيال والغموض والأشياء الخارقة للعادة والرومانسية أيضا.
الممثلة جونو تمبل هي من تقمصت دور ميرين حبيبة الشاب مارتن وأعجبت كثيرا بالعمل مع مخرج الفيلم
ألكسندر آجا والنجم دانيال رادكليف.

تقول جونو تمبل:“بالتأكيد هناك قصة حب، أعتقد أنها قصة حب قوية. العمل مع اليكس أجا ودانيال رادكليف رائع. إنه فريق عمل مرح يمنحك طاقة كبيرة ويمنحك فرصة للتعلم.
أليكس استطاع أن يقوم بهذه الخلطة بشكل مذهل ويجعلنا قادرين على الذهاب إلى هذه المناطق المظلمة أحيانا. ثم إن دان هو واحد من الممثلين الشبان العباقرة والذي لم يسبق لي العمل مع شخص مثله من قبل.”

“الأبواق” يعرض في قاعات السينما بالمملكة المتحدة وايرلندا بداية من 29 من تشرين الاول 2014.

اختيار المحرر

المقال المقبل
"سيتيزن فور"، وثائقي حول إدوارد سنودن

ثقافة

"سيتيزن فور"، وثائقي حول إدوارد سنودن