عاجل

تواصل السلطات السويدية البحث عن غواصة أجنبية “مريبة” تقوم بعمليات مشبوهة تحت الماء قبالة سواحل ستوكهولم في خليج إنغاور فيما نفت روسيا تورط أي من قطعها البحرية في ذلك. حيث قالت تقارير إن إحدى السفن الروسية أرسلت نداءات باللاسلكي من داخل
المياه الاقليمية السويدية.
من جهته قال قائد البحرية السويدية أنديرس جرينستاد متحدثا عن ملحوظتين أورداهما شهود عيان بشأن رؤيتهم لأجسام مريبة
لكنه لم يحدد ما شاهداه بالضبط ولم يعط معلومات إضافية بشأن الأمر قال قائد البحرية السويدية أنديرس جرينستاد:
“أستطيع أن أكشف النقاب اليوم عن ملحوظتين مهمتين موثوق بهما و هذا يحفز تبرير القيام بمزيد من التحريات”
وعلق رئيس قيادة الأركان السويدية سفيركر غورانسون قائلا: إن قواته ستعمل كل ما بوسعها من أجل الدفع نحو إخراج الجسم من تحت الماء.
“ عندما تتوافر لدينا معلومات كافية، فإن عمليات البحث ستتوقف”
أما موسكو فتقول إن واقعة دخول غواصة تابعة لها المياه الإقليمية السويدية استندت إلى خلط بينها وبين غواصة هولندية كانت تقوم بمهمة تدريبية الأسبوع الماضي. لكن هولندا ففندت ذلك .