عاجل

مستقبل اوكرانيا الاوروبي تلزمه سنوات لكي يتحقق ضمن الاتحاد الاوروبي

تقرأ الآن:

مستقبل اوكرانيا الاوروبي تلزمه سنوات لكي يتحقق ضمن الاتحاد الاوروبي

حجم النص Aa Aa

الاعلام الاوروبية ظاهرة بوضوح في اوكرانيا فالاوكرانيون ينتخبون نوابهم في ظل ازمة اقتصادية و سياسية. و اوكرانيا تامل ان تنضم قريبا الى مجموعة دول الاتحاد الاوروبي. منذ سنة تقريبا تعثرت العلاقات الاوكرانية الاوروبية لان الرئيس الاوكراني آنذاك لم يوقع على اتفاق التعاون الاوكراني الاوروبي . بعد ذلك حصلت في كييف اكبر التجمعات الشعبية الاحتجاجية ضد سياسة الرئيس الاوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش و تدخل الاتحاد الاوروبي للوساطة. يرى بعض الخبراء ان الاتحاد الاوروبي رد ردا خجولا على ضم منطقة القرم الى روسيا و بعد ذلك حصلت احداث الشرق الاوكراني حيث بدات سلسلة من العقوبات الاوروبية ضد روسيا. و تغيرت الحكومة الاوكرانية و انتخب رئيس اوكراني جديد و وقع اتفاق تعاون و شراكة مع الاتحاد الاوروبي دون وعد اوروبي بقبول اوكرانيا ضمن الاتحاد لان هذا الوعد منصوص عليه في المادة التاسعة و الاربعين للمعاهدة الاوروبية التي تفتح ابواب الاتحاد لكافة دول اوروبا. لكن انضمام اوكرانيا الى الاتحاد الاوروبي قد يستغرق سنوات عديدية.

لاجل البحث في الموضوع الاوكراني الخاص بالوحدة مع الاتحاد الاوروبي استضفنا في استوديوهات يورونيوز في بروكسل المحللة السياسية الخبيرة بالشؤون الاوروبية الاوكراني سفيتلانا كوبزار وسالتها بداية ناتاليا فيكولينا من يورونيوز عن الصورة الواقعية للآمال التي يعلقها الاوكرانيون على الوحدة مع الاتحاد الاوروبي.

سفيتلانا كوبزار الاخصائية في الشؤون الاوكرانية: الاوكرانيون بحاجة الى ايصال رسالتهم الى كافة شعوب بلدان الاتحاد الاوروبي و الامر ليس بالسهل بفعل الحذر الاوروبي من توسيع الاتحاد الاوروبي و الاحصاءات تشير الى ان اكثر من نصف الاوروبيين يحبذون انضمام اوكرانيا الى اتحادهم و لا يعارضون هذا الانضمام وبالمقابل نعرف ان لدى بعض القادة في اوروبا تريث و تحفظ على هذا الانضمام.

ناتاليا ريتشارسون فيكولينا من يورونيوز: هل هنالك اعتقاد بان توسيع الاتحاد يقلق الاوروبيين بشكل عام ام ان القلق خاص بالموضوع الاوكراني؟

سفيتلانا كوبزار الاخصائية في الشؤون الاوكرانية: تشكيلة البرلمان الاوروبي الحالية تفيد ان المتشائمين من الاتحاد هم كثر و لكن هل نتائج الانتخابات الاوروبية تعكس واقع الراي الشعبي الاوروبي العام؟ طبعا الاوضاع الاقتصادية كان لها تاثير كبير و تململ بعض الاوروبيين من افكار توسيع الاتحاد. و تجدر الملاحظة ان الاحصاءات تشير ايضا الى ان ستين بالمئة من الاوروبيين يؤيدون المانيا في مشروعها المساعد لاوكرانيا على الرغم من الضغوطات الروسية التي يواجهها الاوروبيون .

ناتاليا ريتشارسون فيكولينا من يورونيوز: هل ست سنوات هي كافية لتحضير اوكرانيا للانضمام الى الاتحاد الاوروبي كما وعد الرئيس الاوكراني بوروشينكو؟

سفيتلانا كوبزار الاخصائية في الشؤون الاوكرانية: الاصلاحات في اوكرانيا تتم ببطء لكن الدعم الشعبي لها قد يسرعها و قد تتم في ست سنوات . الامر يشبه اطلاق مركبة الى القمر او الى الى كوكب ما و تحط المركبة قرب المكان المقصود.

ناتاليا ريتشارسون فيكولينا من يورونيوز: منذ عام تقريبا ضغطت روسيا و لم يوقع الرئيس الاوكراني السابق اي اتفاق مع الاتحاد الاوروبي كيف حصل و لم يدرك الاوروبيون مقدار التاثير الروسي؟

سفيتلانا كوبزار الاخصائية في الشؤون الاوكرانية: الاوروبيون حاولوا التحاور مع روسيا من خلال سياسة حسن الجوار المتبعة مع كافة الدول المجاورة للاتحاد الاوروبي لكن روسيا ارادت ان تتميز مصنفة شراكتها بالشراكة الاستراتيجية و ليست بصفتها فقط جارة للاتحاد الاوروبي و الاندماج الاوكراني الاقتصادي في اوروبا لم يكن يشكل اي تحد في السابق لكن هذا الاندماج في هذه الفترة سيغير في المجتمعات و يجعل الشعوب اكثر حساسية على اعمال حكامهم و مسؤولياتهم و هذه التغييرات كادت ان تدخل في اطارها اوكرانيا و بدت لروسيا مثيرة لنوع من التهديد.