عاجل

بعد اجتماعه مع مجلس الدفاع الوطني، اعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي فرض حالة الطوارئ لثلاثة أشهر في قسم من شمال ووسط شبه جزيرة سيناء وذلك اثر مقتل 33 جنديا في هجومين استهدفا نقاط امنية للجيش بالقرب من مدينة العريش.

السلطات المصرية قررت ايضا فرض حظر تجوال ليلي في المنطقة إضافة إلى غلق معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة حتى اشعار أخر.

ونفذ انتحاري بسيارة مفخخة الهجوم الاول الذي وقع عند حاجز للجيش في كرم القواديس قرب مدينة العريش ما أدى إلى مقتل 30 جنديا وجرح 29 أخرين، فيما قتل ثلاثة جنود في هجوم منفصل على حاجز امني بمنطقة الطويلة جنوب العريش.

وقتل متشددون اسلاميون المئات من رجال الشرطة والجيش منذ عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الاخوان المسلمون.