عاجل

تقرأ الآن:

البرازيليون يختارون اليوم بين ديلما روسيف وآيسيو نيفيس لرئاسة البلاد


البرازيل

البرازيليون يختارون اليوم بين ديلما روسيف وآيسيو نيفيس لرئاسة البلاد

مائة واثنان وأربعون مليون ناخب برازيلي يصوتون اليوم الأحد في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي تتنافس فيها الرئيسة اليسارية المنتهية ولايتها ديلما روسيف مع اليميني الوسطي آيسيو نيفيس بعد حملة انتخابية اعتُبرتْ الأقوى والأشد خلال العقود الثلاثة الأخيرة.

في آخر مناظرة تلفزيوينة في إطار الحملة الانتخابية، وَجَّهَ نيفيس لِرُوسيف انتقادات شديدة واتهامات بالتغاضي عن ملفات فساد مستندا إلى ملف نشرتْه مجلة “فيغا” المحافظة يوم الجمعة أكدت فيه أن رئيسة البرازيل الحالية وسابقها لُولاَ دا سيلفا كانا على عِلم بقضايا الفساد داخل شركة نفطية محلية كبيرة ولم يحركا ساكنا.

رئيسة البرازيل ردت على خصمها قائلة:

“لا يمكنك أن تتعامل هكذا مع رئيسة البلاد قبل ثلاثة أيام من الانتخابات. لماذا لم تظهر هذه الاتهامات من قبل؟ ما الأمر؟ سخطي على الذين يقفون وراء هذا الأمر يعادل حجم الظلم الذي ارتكبوه واستغلالهم السياسي له”.

خصمُها آيسيو نيفيس، الذي تقول استطلاعاتٌ إنه متفوق على ديلما روسيف بقرابة عشر نقاط مقابل استطلاعات أخرى تتحدث عن تأخره عن ديلما بست نقاط، قال من جهته:

“المال والعار والسلوكات الشريرة لا يمكنها أن تكون بديلا عن الحقيقة ولا أن تتغلب على وعي البرازيليين. لذا، نحن جاهزون للفوز في هذه الانتخابات لمنح البرازيليين حكومة لائقة وشريفة، حكومة كَريمة لا تتعاطى مع خصومها وكأنهم أعداء يجب هزمُهم بأيِّ ثمن”.

آيسيو نيفيس اختار عشية انطلاق الدورة الثانية من الانتخابات زيارة قبر والده تانكريدو نيفيس أول رئيس برازيلي انتُخِب ديمقراطيا بعد خروج البلاد من عهد الحُكم الدكتاتوري.