عاجل

الإنتخابات في أوكرانيا بين المشاركة والإمتناع

تقرأ الآن:

الإنتخابات في أوكرانيا بين المشاركة والإمتناع

حجم النص Aa Aa

ثلاثة ملايين أوكراني يعيشون في المناطق التي يسيطر عليها الإنفصاليون الموالون لروسيا في شرق أوكرانيا لن يشاركوا في هذه الإنتخابات التشريعية المبكرة ، بإستثناء جزء منهم في المناطق التي تسيطر عليها القوات الأوكرانية في شرق البلاد. و يقول أحد الناخبين من القوات الأوكرانية:“أغلبنا يعمل في نقاط التفتيش الأن ، الفريق الأول قدم إلى هنا للتصويت ، ثم يتم تغيير المناوبة ليتمكن الحرس وقوات الدفاع من التصويت.”
وكذلك الأجواء في ماريوبول هذه المدينة الإستراتيجية والتي استعادت القوات الأوكرانية السيطرة عليها في يونيون الماضي بعد مواجهات مع القوات الإنفصالية . و تقول إحدى الناخبات:“أريد السلام، هذا هو المهم، وأريد أن تكون مديني جزءا من أوكرانيا، نتذكر ما حدث في مناطق دونيستك و لوغانسك، و الفقر و كيف تم عزلهم و لم يحصلوا على رواتبهم.” في حين قرر البعض عدم المشاركة في هذه الإنتخابات التشريعية :” لن أشارك في هذه الإنتخابات، وأنا لا أثق في أي مرشح .” أوكرانيون دفعت بهم المعارك التي يعيشها شرق البلاد إى تفضيل نظام الرئيس السابق فيكتور يانوكوفيش
كما يقول أحد السكان:” أنا لا أساند السلطات الحالية، لأنها بدأت هذه الم الحرب و تقول إننا بحاجة إليها. أنا أساند السلطات السايقة، على أقل كنا نتلقى رواتبنا، كان بإمكاننا العيش هي إنتخابات تجري وسط أجواء من التأييد و المعارضة و الإمتناع في ماريوبول المطلة على بحر أزوف
و تقول ماريا كورينيوك موفدة يورو نيوز إلى المنطقة، :” ماريوبول هي مدينة موجودة على الخط الأمامي لكن وسطها يبقى أمنا ، حيث تسري هنا القوانين الأوكرانية ، بالرغم من البطالة في المنطقة، لكن وحدها نتائج الإنتخابات بإمكانها أن تظهر إذا كان السكان على إستعداد أم لا لقبول النظام الجديد الذي تمخض عن الثورة .”