عاجل

تقرأ الآن:

أوكرانيا:برلمان بوجوه جديدة وإئتلاف في الأفق


Insight

أوكرانيا:برلمان بوجوه جديدة وإئتلاف في الأفق

ديمترو بولوسكي يورو نيوز:” حزبكم سيحصل على أغلب المقاعد في هذه الانتخابات،ما هي القوى التي ستنضمون إليها؟ يوري لوتسينكو زعيم كتلة الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو:“فوزنا هو فوز أحزاب ميدان الأخرى، تمثل أوكرانيا للقي،ولهذا فالأمر الأول الذي سنقوم به هو إقتراح إئتلاف لزملائنا وفقا لجدول زمني للقيام بعدد من الإصلاحات اللازمة لإنضمام أوكرانيا إلى الإتحاد الأوربي، إئتلاف يتجاوب مع الإصلاحات وليس على توزيع الحقائب الوزارية، ومن المهم بالنسبة لنا أن نتخذ القرارات المهمة بصورة سريعة كفريق ، لهذا نقول اليوم، انسوا من إحتل المرتبة الأولى، ومن إحتل الثانية، نحن نسعى إلى توحيد فريق أوكراني كبير ليتجه نحو الإتحاد الأوربي.”
ديمتبوروشنكو، لا طالما قالت إن مسودة الإئتلاف جاهزة، هل لنا أن تعطينا بعض التفاصيل عنها؟

يوري لوتسينكو زعيم كتلة الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو:” نحتاج إلى القيام بعدة إصلاحات ضرورية، في عدة مجالات: إصلاح العدالة، والنظام الضريبي، والأجهزة المكلفة بتطبيق القانون، ونظام الحوكمة المحلية والخدمات العمومية والتي تسمح لنا للتقدم نحو الإتحاد الأوربي، نحن نتحدث عن تدمير السجن السوفياتي، وإعادة بناء أسس متينة، لبيتنا الأوربي، رسالة الناخبين واضحة: وضعو حزب الرئيس في المقدمة لدعم مساره نحو الإتحاد الأوربي، الأشخاص منحوا أيضا ثقتهم لرئيس الوزراء وحزبه، وأدخلوا إلى البرلمان، ناشطي “ميدان“، وهذا الحزب هوحافز، للأحزاب الأخرى للقيام بالإصلاحات بسرعة وموالية للغرب بصورة قطعية.”
ديمترو بولوسكي يورو نيوز:“هل نتوقع بعد إعلان نتائج الإنتخابات أن يتم التخلي عن إتفاق وقف إطلاق النار في الشرق، لأن القوات الحكومية لا تستطيع أن ترد على كل هجمات الإنفصاليين؟

يوري لوتسينكو زعيم كتلة الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو:“نحن نتبع شروط وقف إطلاق النار حرفيا لكن عندما تتعرض نقاط تفتيشنا إلى هجمات،نرد على ذلك بالطريقة اللازمة،نريد السلام، ونأخذ بعين الإعتبار الدعم و التضامن الدولي مع أوكرنيا، هناك فرصة للسلام، وننتظر الكثير من أن تحترم روسيا وعودها وفقا للإتفاق وهذا سيمكننا من تحرير الأراضي الأوكرانية بأقل الخسائر في الأرواح، ونقول بكل صراحة، أننا نستفيد من إتفاق وقف إطلاق النار لتطوير القوات الأوكرانية، ،ومن الأكيد أننا نتمنى أن يكون هناك سفك دماء أقل، ونتائج سريعة،
الناخبون إختاروا المقاربة العقلانية والحذرة، الأحزاب التي كانت تروج للهجمات ومهاجمة مدن المتمردين حصلت على أصوات أقل مما كانوا ينتظرون،وكل الأحزاب التي نادت إلى السلام حظيت بدعم أكثر.
لنتحدث عن التغييرات، قلتم سابقا أن الأشخاص المكلفين بتطبيق القانون، يجب أن يقالوا بعد الإنتخابات، هل تتحدثون عن القاضي العام، أو وزير الداخلية، ورئيس جهاز الأمن؟
يوري لوتسينكو زعيم كتلة الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو:” إذا لم تكن هناك نتائج سريعة فيما يتعلق بالتحقيقات، التي أجريت حول الفساد، و إذا لم يتم معاقبة المسؤولين عن موت ألاف المتظاهرين في كييف، فإنه سوف يتم إستبدال رؤساء هذه الأجهزة.