عاجل

تقرأ الآن:

معرض"ألف سنة من تاريخ اليهود البولنديين" في"متحف بولين" بوارسو


ثقافة

معرض"ألف سنة من تاريخ اليهود البولنديين" في"متحف بولين" بوارسو

“ألف سنة من تاريخ اليهود البولنديين“، هو عنوان معرض يحتضنه “متحف بولين” في وارسو والذي يهتم بتاريخ اليهود البولنديين.
المعرض يروي لنا قصة وصول اليهود إلى بولندا في العصور الوسطى وعيشهم بأمان بل ومساهمتهم في اثراء الثقافة البولندية، قبل أن يلاحقهم النازيون ليقضوا نحبهم في معسكرات الموت فينخفض عدد اليهود في بولندا من ثلاثة ملايين شخص إلى ثلاثمائة ألف شخص فحسب.
وبينما تعاون بعض البولنديين مع النازين في عملية ابادة اليهود، خاطر البعض الآخر بحياته من اجل حمايتهم.

يقول داريوس ستولا، مدير متحف تاريخ اليهود البولنديين:“المعرض يقدم لنا صورة عن حياة اليهود في بولندا ومساهمتهم في اثراء الثقافة البولندية ويركز أيضا على تلك الفترة المزدهرة، التي عاشها اليهود بأمان في العصور الوسطى قبل أن يعرفوا أحداثا ماساوية ودرامية وهذا هو الشيء الأكثر أهمية في المتحف برأيي”

خلال الحقبة الشيوعية في بولندا، اختفى اليهود من الخطاب العام، اليوم معظم البولنديين لا يعرفون فصولا كثيرة من تاريخ اليهود في بلادهم.

تقول عمدة وارسو: “هذا المعرض الرئيسي في متحف تاريخ اليهود البولنديين مهم جدا للتاريخ البلدين المشترك،
إنه يقدم للناس صورا حول فترات لم يكن فيها التصوير الفوتوغرافي موجودا. هناك صور حول وصول اليهود إلى بولندا والإستقرار فيها وحول حياتهم المشتركة مع البولنديين، التي لم تكن سهلة في بعض الأحيان، هذا المعرض أعادنا إلى ألف سنة من تاريخ اليهود في بولندا”

المتحف فتح أبوابه للزوار في أبريل الماضي وشيد على قطعة أرض كانت في ما مضى معسكرا نازيا للموت.
مصممه المهندس المعماري الفنلندي راينر ماهلاماكي، أراده أيضا مركزا متعدد الوسائط الحديثة للتعليم والثقافة حول تاريخ اليهود في بولندا.

يقول هذا المهندس المعماري:” الفكرة كانت توفير مساحة بيضاء لتقديم لمعارض وترك الحرية للمصممين في استخدام التقنيات الحديثة، ولإنشاء هذا المعرض بالطبع”

“ألف سنة من تاريخ اليهود البولنديين” هو معرض دائم في يمكن للزوار اكتشافه في “متحف تاريخ اليهود البولنديين” بوارسو.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الممثلة الأرجنتينية ميا مايسترو تصدر أول ألبوماتها

ثقافة

الممثلة الأرجنتينية ميا مايسترو تصدر أول ألبوماتها