عاجل

تقرأ الآن:

اعمال فنية ايطالية قديمة و معاصرة في معرض الفنون الجميلة "بوزار" في بروكسل


اعمال فنية ايطالية قديمة و معاصرة في معرض الفنون الجميلة "بوزار" في بروكسل

مجموعتان من الاعمال الفنية الايطالية واحدة قديمة و ثانية معاصرة تعرضان في متحف الفنون الجميلة
في بروكسل وقد استقدمت الاعمال القديمة من متاحف مدينة سينا الايطالية ومدينة روان الفرنسية و هكذا في
متحف البوزار في بروكسل هذا المعرض الفني الايطالي يستمر حتى نهاية فترة الرئاسة الايطالية للاتحاد الاوروبي. سفير ايطاليا لدى الاتحاد الاوروبي ستيفانو سانينو يشرح كيف يعبر اللون الاصفر الذهبي عن الترابط بين الفنون الايطالية القديمة و المعاصرة ويقول السفير الايطالي لمارغاريتا سفورزا من يورونيوز ان “الالوان الذهبية و الصفراء استخدمت كرموز للتجدد مبينة بلادا مشمسة و اجتماعية ذات ماض مشرق”. ستون لوحة فنية ايطالية نادرة رسمت ما بين القرن الثالث عشر و القرن الخامس عشر تاثر بها فنانون اوروبيون عديدون خاصة
في المنطقة الفلامنكية من بلجيكا. بول دوجاردان المدير الفني لمتحف بوزار البلجيكي يشرح ان “الفن الايطالي في مدارس سينا يكرم مجتمع سينا في لوحاته و يعطي الصفات الانسانية للمكرمين في الدين. و المعاصرون في هذه المدرسة ايضا يكرسون اعمالهم لابراز مميزات المجتمعات و الجماعة”. و من القديم انتقال الى الحداثة حيث تعرض في متحف بوزار البلجيكي اعمال لستة عشر فنانا ايطاليا كلها ابتكرت في القرن الواحد و العشرين يقول عن هذه الاعمال منسق المعرض نيكولا سيتاري: “الفن موجود في كل نواحي الحياة الاجتماعية الايطالية و مدرسة سينا كان لها تاثير كبير في اختيارات الفنانين و من بينهم ميكيلانجلو بيستوليتو الذي كون رؤية واضحة عن مدرسة سينا و يضع يوميات المجتمع في صميم اعماله الفنية”. ميكيلانجلو بيستوليتو فنان ايطالي معاصر وضع في المعرض عملا فنيا يمثل لوحة من المرايا على شكل البحر الابيض المتوسط و التصميم الفني محاط بالكراسي التي تمثل بلدان حوض البحر الابيض المتوسط و هي بلدان يشهد بعضها حروبا و توترات و يقول ميكالانجلو بيستوليتو: يمكننا الجلوس حول هذا العمل المشكل من عناصر متنوعة تنوع بلدان البحر الابيض المتوسط فالفن عامل يجمع بين
الشعوب المتنوعة و يمكن دائما ان نتلاقى و نلغي المسافات بواسطة الفنون”.

اختيار المحرر

المقال المقبل
كونشيتا فورست في عرض هزلي راقص بملهى "الحصان المجنون" بباريس

كونشيتا فورست في عرض هزلي راقص بملهى "الحصان المجنون" بباريس