عاجل

تقرأ الآن:

الحزن على مقتل الحسين في كربلاء والسليمانية


العراق

الحزن على مقتل الحسين في كربلاء والسليمانية

مواكب مئات الرجال يرتدون ملابس بيضاء يمارسون شعائر الحزن على مقتل الحسين بضرب رؤوسهم بالسيوف، هكذا احتفل مئات الآلاف من الشيعة بذكرى عاشوراء في مدينة كربلاء وسط إجراءات أمنية مشددة.

السلطات العراقية رفعت حالة التأهب تحسبا لأي هجمات ينفذها تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي، لمنع تكرار الهجمات التي استهدفت الطائفة الشيعية في الأعوام الماضية.

الشيعة يحتفلون بهذه الذكرى السنوية وسط تزايد خطر التنظيم المتطرف الذي يسيطر على مناطق واسعة في العراق وسورية.

وفي السليمانية خرج الآلاف إلى شوارع المدينة بلباسهم الأسود وأجهشوا بالبكاء تأثرا.

وبدأت الاحتفالات بمسيرة شارك فيها مئات الرجال والنساء إنطلاقا من شارع سالم الرئيسي في المدينة حتى مسجد حسن لوكا.

ويقام إحياء ذكرى عاشوراء في السليمانية، وهي إحدى محافظات إقليم كردستان العراق، منذ بناء أول حسينية في العام 1996 وهي حسينية الحكيم، فيما تم إنشاء مكتب مؤسسة شهيد المحراب في المحافظة في العام 2003.