عاجل

تقرأ الآن:

اعمال عنف في ختام مظاهرات نقابية كبرى في العاصمة البلجيكية بروكسل.


أوروبا

اعمال عنف في ختام مظاهرات نقابية كبرى في العاصمة البلجيكية بروكسل.

مظاهرات نقابية في بروكسل شارك فيها اكثر من مئة الف شخص بحسب دوائر الشرطة و انتهت المظاهرات باشكالات وباعمال عنف. المظاهرات نفذت احتجاجا على التدابير التي اقرتها الحكومة البلجيكية الجديدية و من ضمنها قواعد التقاعد الوظيفي و تمديد سنوات العمل و شؤون عمالية و ضرائبية عامة. يورونيوز جالت بين المتظاهرين فقالت سيدة نقابية :“نحن ضد هذه التدابير المتشددة المتخذة حاليا وقد تغيرت القواعد بينما نحن نمارس عملنا” و قال نقابي:” نتظاهر لان الاوضاع تجعل الاغنياء اكثر غنى و الفقراء اكثر فقرا “. وقال آخر :” نحتج نساعد جيل الشباب و لكي يتم ضمان مستقبلهم و نتظاهر لاجل مشكلة بدلات التقاعد”. النقابيون البلجيكيون يحتجون ايضا على التدابير التقشفية و على خفض تمويل القطاع العام وعدم زيادة القدرات الشرائية للعمال و السلطات
الرسمية البلجيكية دعت الممثلين النقابيين الى الاجتماع و التحاور مع السلطات الرسمية فور انهاء المظاهرات . يقول جيروش شاندور من يوروننيوز و قد واكب المتظاهرين:” المتظاهرون يشددون على ضرورة الموافقة الرسمية على مطالبهم و الا فسيعودون للتظاهر الشهر المقبل و ستشمل مظاهراتهم كافة انحاء بلجيكا”.