عاجل

مونته دي باسكي دي سيينا يرمي إلى رفع رأس المال مليارين ونصف يورو العام المقبل لسد العجز الذي تحدثت عنه نتائج اختبارات العافية المالية الأخيرة، وسداداً لمساعدات حكومية .

مستقبل ثالث أكبر بنك في إيطاليا، الأقدم في العالم، تعرض لهزة كبيرة، بعد أن أظهر الاختبار الذي أشرف عليه المركزي الأوروبي أنه يعاني من ضعف عميق، مع وجود ثقب رأسمالي بواقع اثنين فاصل واحد مليار اليورو .

رفع رأس المال يعد خطوة لإعادة إطلاق البنك تمهيداً لبيعه بعد ثلاث سنوات كارثية شهدت خسارته لنحو تسعة مليارات وثلاثمائة مليون يورو.