عاجل

تقرأ الآن:

مغادرة الممرضة الاسبانية المستشفى بعد علاجها من فيروس ايبولا


إسبانيا

مغادرة الممرضة الاسبانية المستشفى بعد علاجها من فيروس ايبولا

غادرت تيريزا روميرو الممرضة الاسبانية التي تعتبر اول شخص يصاب بفيروس ايبولا خارج افريقيا المستشفى بعد تماثلها للشفاء. الممرضة الاسبانية عرضت التبرع بدمها للمصابين بعدما اشارت بعض الدراسات ان عمليات نقل دم الناجيين من الايبولا قد تمنع او تعالج الاصابات لدى الاخرين.

الممرضة الاسبانية:
“اذا كانت اصابتي مفيدة لمعرفة المزيد عن هذا المرض وايجاد اللقاح أو إذا كان دمي يمكن استخدامه لعلاج الاخرين فانا على استعداد للمساعدة.”

زوج الممرضة الاسبانية عبر عن امتعاضه من اعدام السلطات لكلب الاسرة بعدما اثيرت شكوك حول اصابته بالفيروس.

خافير ليمون زوج الممرضة الاسبانية:
“اكسيكلبور اعدم دون اعطائنا الفرصة. كما رأينا في الولايات المتحدة الامر ليس ضروريا. لقد خسرنا فرصة علمية حقيقية لدراسة تطور المرض على الحيوانات ولمعرفة إن كانوا قادرين على نقله أم لا.”

هذا وقالت منظمة الصحة العالمية ان عدد الاصابات الاسبوعية بفيروس ايبولا شهد تناقصا في ليبيريا بينما زاد في سيراليون. وادى الفيروس إلى وفاة نحو 5 الاف شخص من إجمالي 14 الف مصاب في ثماني دول حول العالم.