عاجل

جون من دبلن كتب يسأل
أكثر من ثلاثة ملايين سوري لجأورا إلى بلدان مجاورة بسبب الحرب الاهلية و جرائم داعش.ما الذي يحدث لهم عندما يقطعون الحدود السورية

جواب أريان رومري الناطقة بإسم وكالة الأمم المتحدة للاجئين و هي تقول

الفارون من سوريا هم بالأساس تم أو سيتم تسجيلهم في دول الجوار، كأشخاص بحاجة إلى رعاية دولية
في الكثير من الحالات لديهم بطاقات أو نوع من الشهادات التي تسمح لهم بالحصول على مساعدة إنسانية
أما من حيث وضعيتهم الرسمية فهذا يختلف من بلد إلى آخر
في تركيا مثلاً ، اللاجئون لديهم حماية مؤقتة من الحكومة التركية
في العراق وكالة اللاجئين تسجل السوريين و تقدم لهم شهادة طلب لجوء ، و هذا يعطيهم حرية التحرك، و تسمح لهم بالحصول على المساعدة. المساعدة القانونية و المادية ، و أيضاً حق البقاء و العمل
و في كردستان العراق ، السلطات هناك أيضا تعطي الناس تصريح الإقامة
في الأردن و مصر . السوريون الذين يتقربون من عروض وكالة اللاجئين هم أساساً من المسجلين كطالبي لجوء ، و يمكنهم الحصول على خدمات المساعدة و الحماية الكاملة

في لبنان وكالة اللاجئين تسجل السوريين وفقاً لمواصفات اعتمدناها مع الحكومة، و التي تتمثل باختصار في حاجتهم للحماية الدولية. ما إن يسجلوا ، حتى تعطى لهم وثيقة تسجيل تسمح لهم بالحصول على المساعدات، و لكنها لا تمنح لهم أية صفة قانونية و يجب تجديد التسجيل في كل عام

في أوروبا في بداية الأزمة ، كان هناك اتجاه لمنح حماية ثانوية للسوريين، و لكن وكالة اللاجئين مسرورة برؤية اتجاه جديد خلال العام الماضي، على الأقل في بعض الدول أصبح السوريون يحصلون على صفة لاجئ

أنتم أيضا إذا أردتم طرح أسئلة في يوتولك، إضغطوا على الزر التالي