عاجل

تقرأ الآن:

المجر: مظاهرات لإستقالة مسؤولة الخدمات الضريبية


المجر

المجر: مظاهرات لإستقالة مسؤولة الخدمات الضريبية

مظاهرات ضدّ الفساد في العاصمة المجرية بودابست شارك فيها أكثر من عشرة آلاف شخص. المحتجون طالبوا باستقالة المسؤولة عن الخدمات الضريبية في المجر بعد أن تمّ منعها من دخول الولايات المتحدة بشأن مزاعم فساد. ويتعلق الأمر بالسيدة إلديكو فيدا التي ورد إسمها على قائمة لشخصيات مجرية متورطة في قضايا فساد بناء على معطيات قدمها القائم بأعمال واشنطن في العاصمة المجرية أندريه غودفريند. المحتجون نددوا بالوضع وطالبوا بإستقالة رئيس الحكومة بعد أن طالب واشنطن بتقديم أدلة على اتهاماتها.

“أراهن على أن نصف الأشخاص المتواجدين هنا والذين صوتوا في السابق للحزب المحافظ نادمون الآن، ولكن أوربان يعتقد أنه يستطيع أن يفعل أيّ شيئ، ويتصرف كما لو كنا أغبياء“، قال أحد المتظاهرين.

“أعتقد أنه سيكون هناك المزيد من الاحتجاجات بسبب هذه المسألة، على الإدارة الاستقالة، يجب أن يحدث تغيير، على الحكومة أن تتغير ويجب أولا إخماد هذه الأشياء“، تؤكد إحدى المشاركات في الاحتجاجات.

هذه المظاهرات تأتي بعد أيام فقط من تلك الاحتجاجات التي شهدتها المجر بسبب مشروع القانون الخاص بفرض ضرائب على حركة البيانات على الأنترنت والتي تنص على فرض مائة وخمسين فورينتا لكل جيغابايت من بيانات الأنترنت وهو القانون الذي تراجعت عنه الحكومة بسبب ضغوطات الشارع.

“يأمل المتظاهرون أن تكرر هذه الاحتجاجات نجاح المظاهرات المناهضة للضريبة على الأنترنت. المتظاهرون هددوا بالاحتجاج مجددا في السابع عشر من تشرين الثاني-نوفمبر، في حال عدم إستقالة المتورطين في قضايا الفساد“، تقول مراسلة يورونيوز في بودابست.

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla

  • source: Márton Zsichla