عاجل

العواصف القوية والأمطار الغزيرة اجتاحت مرة ثانية مناطق متعددة في وسط وغرب إيطاليا.

في اقليمي ليغوريا وتوسكانا لقي زوج حتفهما، فيما تمت إغاثة سيدتان واحدة منهما حامل على متن طائرة مروحية، ينما مازال العديد من المواطنين في عداد المفقودين.

عمدة مدينة ليفي فيتوريو سانتانارو يقول:” الوضع سيء حقا، إنها مأساة حقيقية بالنسبة للمنطقة وكذلك الإقليم، نواجه هذا النوع من الأوضاع الحرجة كل عام.”

السلطات المحلية أعلنت حالة الطوارئ في المنطقة بسبب تواصل سقوط الأمطار الغزيرة وجراء الانهيارات الأرضية.

مياه الفيضانات جرفت العديد من المنازل وتسببت بانقطاع التيار الكهربائي والاتصالات وعرقلة حركة السكك الحديدية وإغلاق العديد من الطرق الرئيسية ما يزيد من صعوبة وصول فرق الإنقاذ إلى الأماكن المتضررة.

الأمطار غمرت الطرق السيارة كما وجدت بعض القرى نفسها في عزلة.