عاجل

تقرأ الآن:

المقبرة الألمانية في فرنسا رمز للمصالحة بعد الحرب العالمية


ألمانيا

المقبرة الألمانية في فرنسا رمز للمصالحة بعد الحرب العالمية

بالقرب من المقبرة الوطنية نوترودام دو لوريت، مقبرة كبيرة لكنها أقل جذبا للاهتمام.

المقبرة الألمانية في نوفيل سانت فا تعتبر أكبر مقبرة في فرنسا، تضم حوالي 45 ألف قبر، معظمها لجنود ألمان شاركوا في الحرب العالمية الثانية.

المقبرة الملقبة بالبيت الأبيض تعتبر كذلك أكبر مقبرة في أوروبا.

هورست هوي المسؤول عن المقبرة :“بعد الحرب قالت فرنسا سنساعدكم على جمع جثت الضحايا، ألمانيا لم تكن منظمة حينها، ثم قالت فرنسا سنقوم بذلك من أجلكم.”

القرية تم تدميرها خلال الحرب العالمية الأولى، ولكن أعيد بناؤها بعد ذلك. لتحافظ على تاريخها بمساعدة العمدة السابق للمدينة دونالد بروارسكي الذي حول منزله إلى متحف مخصص للحرب العظمى.

من بين القصص التي يرويها، مشهد التآخي في عيد الميلاد في العام1914.

دونالد بروارسكي:” القبطان الألماني بعث رسالة يقول فيها “نحن نشرف على علاج الجرحى، إنهم معنا، وبإمكانكم القدوم من أجل دفن جميع الموتى.”

موفدة يورونيوز إلى المقبرة لورانس أليكسوندروفيتش:“على الرغم من المصائب التي وقعت هنا، نوفيل سانت فا، القرية الصغيرة ترغب في أرض للمصالحة، كدليل على ذلك عقدت هذا اليوم مراسم وضع إكليل من الزهور في المقبرة الألمانية للمرة الأولى منذ العام 1960.”