عاجل

تقرأ الآن:

كوبنهاغن تخوض تجربة الأضواء الذكية


علوم وتكنولوجيا

كوبنهاغن تخوض تجربة الأضواء الذكية

مدينة كوبنهاغن الدنماركية قررت العمل بتجربة جديدة لرؤية مدى فعالية ما يسمى “الأضواء الذكية” أو مصابيح الشوارع التي من شأنها خفض الانبعاثات الكربونية.

مصابيح الشارع العام ستعمل عند اقتراب السيارات وراكبي الدراجات، الأضواء يمكن التحكم بها عن بعد عن طريق الهاتف الذكي أو جهاز الأيباد.

هذه التجربة التي تتم حاليا في ضواحي كوبنهاغن، نفذها مختبر يسمى “دول”. جاكوب أنديرسون رئيس العلوم في منظمات المجتمع المدني ورئيس العلوم الفنية في الدنمارك:” كل مصباح لديه عنوان إي بي يمكننا التحكم فيه عن بعد من غرفة التحكم، يمكننا مراقبة وقت التشغيل والكفاءة، والضوء أو استهلاك التدفقات، وم ثم قياس نسبة الإضاءة في الشارع.” بعض الأضواء تعمل عن طريق الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، من أجل خفض انبعاثات الكربون بشكل أكبر. كما سيتم اختبار أجهزة الاستشعار التي تتبع الكثافة المرورية، ونوعية الهواء والضوضاء والظروف الجوية والأشعة فوق البنفسجية على الموقع. المهندسون سيتبثون أنواعا مختلفة من الحلول التقنية، لجعل الاختبارات جاهزة، وأخيرا اختيار الأحسن منها.

كيم بروستروم المسؤول الفني في قسم التحكم في مختبر دوللقد قمنا بتركيب 9 كيلومترات من الأضواء، لدينا 280 ضوء هنا، وكذلك حولي 50 حلا مختلفا، لدينا أيضا 10 أنظمة إدارية مختلفة، و الكثير من أجهزة الاستشعار والأمور المختلفة في منطقة مفتوحة.”

حسابات إنارة الشوارع لمدة تصل إلى خمس استهلاكات كهربائية في المدينة. بروستروم يعتقد أن الحلول التي يجري العمل عليها حاليا تعتبر اختبارا يمكن أن يساعد في خفض انبعاثات ضوء الشارع بنسبة تصل إلى 85 بالمئة.

اختيار المحرر

المقال المقبل
مشاريع مبتكرة في قمة الويب بدبلن

علوم وتكنولوجيا

مشاريع مبتكرة في قمة الويب بدبلن