عاجل

اعمال العنف تتواصل في نيجيريا، حيث قتل 6 أشخاص بينهم ثلاثة من رجال الشرطة في هجوم انتحاري وقع في محطة للوقود بمنطقة هوتورو بمدينة كانو ثاني مدن البلاد.

الهجوم الذي رجحت الشرطة ان منفذيه ينتمون إلى حركة “بوكو حرام” ياتي بعد سيطرة الحركة المتطرفة على ثلاث مدن جديدة شمال شرق نيجيريا من بينهم بلدة شيبوك التي اختطفت منها “بوكو حرام” قبل 6 أشهر 276 تلميذة.

مسلحو الحركة دخلوا ايضا مدينتي هونغ وغومبي في ولاية اداماو شرق البلاد ما يمثل انتكاسة كبيرة للجيش النيجيري.

وكانت “بوكو حرام” قد نفت مؤخرا تقارير تفيد بقبولها وقفا لاطلاق النار مع الحكومة النيجيرية او نيتها اعادة الفتيات المختطفات.