عاجل

تقرأ الآن:

الزاوية: انتقام منتخبات متواضعة في تصفيات اليورو 2016


the corner

الزاوية: انتقام منتخبات متواضعة في تصفيات اليورو 2016

شينسيا ريزي:

أهلا وسهلا بكم في برنامج الزاوية، الموعد الكروي الأسبوعي . نهاية الأسبوع المنصرم لم نشهد مباريات الليغا في حين تواصلت تصفيات كاس الأمم الأوروبية 2016 . في أولى تقاريرنا سنسلط الضوء على انتقام بعض المنتخبات الأوروبية المتواضعة .

ليختنشتاين 1 – مولدافيا 0

في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية ، حقق منتخب ليختنشتاين الفوز على مولدافيا في عقر دارها. هدف ليختنشتاين سجله اللاعب بورغمي في الدقيقة الرابعة والسبعين، الفوز يعد السابع لهذا المنتخب منذ بداية مشاركتة في التصفيات المؤهلة لليورو في عام 1994 .

جزر الفارو 1 – اليونان 0

منتخب آخر يعتبر من أصغر منتخبات أوروبا، إنه منتخب جزر الفارو الذي حقق المفاجاة بفوزه على المنتخب اليوناني على أرضية ميدانه . خسارة اليونان أدت إلى إقالة كلاوديو رانييري المدير الفني للمنتخب. رصيد المنتخب اليوناني تجمع عند نقطة واحدة في أربع مباريات خاضها في التصفيات الأوروبية ليقبع في قاع المجموعة السادسة.

سان مارينو 0 – استونيا 0

منتخب سان مارينو المصنف ضمن أضعف منتخبات كرة القدم حقق انجازا تاريخيا بتعادله الأول منذ عشر سنوات مع استونيا. آخر فوز لمنتخب المقاطعة الإيطالية ذات الحكم الذاتي الجمهوري، كان في عام 2004 ليواضب بعدها الفريق على واحد وستين خسارة متتالية دون أية نقطة تعادل.
متخب سان مارينو حصل على أول نقطة في العقد الثاني من الألفية الثالثة، بعد أن تعادل مع إستونيا دون أهداف في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس الأمم فرنسا 2016.

شينسيا ريزي: دعونا نرى الآن أصحاب المردود السلبي والإيجابي في ركن التألق والتراجع.

التألق لهذا الأسبوع كان لكريستيانو رونالدو الذي حطم الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في تصفيات ونهائيات بطولة أوروبا لكرة القدم بتسجيله ل 23 هدفا، مع منحه منتخب بلاده الفوز على أرمينيا.

التراجع للمدير الفني للمنتخب اليوناني كلاوديو رانييري الذي أقيل من منصبه عقب خسارة اليونان أمام جزر الفارو بهدف لصفر.

تراجع آخر للمدرب الهولندي ديك أدفوكات الذي قدم استقالته من العارضة الفنية للمنتخب الصربي عقب خسارة صربيا أمام الدنمارك بهدف لثلاثة ما ضعف فرص الفريق للتأهل للبطولة الأوروبية التي ستقام في فرنسا.

شينسيا ريزي: قبل واحد وعشرين عاما فقدت فرنسا تذكرة المشاركة في المونديال ، من هو الفريق الذي أطاح بها نتعرف ذلك في ركن حدث في مثل هذا اليوم.

في نوفمبر تشرين الثاني من العام 1993 تمكنت بلغاريا من الإطاحة بفرنسا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم .

لقد كانت آنذاك آخر مباراة في المجموعة. السويد افتكت تذكرة التأهل للبطولة العالمية باحتلالها للمركز الأول. المركز الثاني كان للمنتخب الفرنسي الذي كان في حاجة لتعادل فقط من أجل التأهل للمونديال. المباراة بدأت بتعادل الفريقين بهدف في كل شبكة إلى الدقيقة التسعين التي سجل فيها المنتخب البلغاري هدفا ثانيا مطيحا بالمنتخب الفرنسي وتاركا بلدا بأكمله تحت وقع الصدمة.

كل شيء سيعود على مايرام نهاية هذا الأسبوع بخصوص البطولة الأوروبية، فريق يورونيوز تكهن بنتائج سنعرضها عليكم، شاركونا بتكهناتكم عبر #TheCornerScores

الفريق الرياضي ليورونيوز تكهن بفوز مانشستر يونايتد على أرسنال بهدفين مقابل هدف كما تكهن بتعادل سلبي بين آسي ميلان وأنتر ميلان . تكهنا أيضا بفوز بوردو على مارسيليا بهدفين مقابل واحد.

هذا الأسبوع في ركن الفيديوهات الطريفة اخترنا لكم فيديوهات لأكثر الأهداف سخافة. شاركونا بفيديوهاتكم عبر #TheCornerBloopers

شينسيا ريزي: هذا كل ما لدينا لهذا الأسبوع ، موعدنا يتجدد الأسبوع المقبل بنتائج جديدة في عالم الكرة .