عاجل

تقرأ الآن:

تمديد المفاوضات بين ايران والدول الكبرى إلى حزيران المقبل


إيران

تمديد المفاوضات بين ايران والدول الكبرى إلى حزيران المقبل

بعد المحاولات الحثيثة التي قام بها وزراء خارجية دول مجموعة (5+1) وإيران منذ أيام في فيينا، لم يستطع المجتمعون التوصل إلى سبل لتقريب وجهات النظر وحل أزمة الملف النووي الايراني، إلا انه تم الاتفاق على تمديد المفاوضات حتى حزيران/يونيو المقبل. بريطانيا وعلى لسان وزير خارجيتها تعتبر اللقاء تمهيدا لأرضية العمل قبل المباحثات القادمة.

فيليب هاموند وزير الخارجية البريطاني:
“انها خيبة أمل لعدم التوصل إلى حل للملف، كان هناك زخم وحسن نية من الجانبين كما كانت الأجواء ايجابية، وبالتالي فإن القرار المتخذ هو توسيع نطاق العمل في إطار خطة مشتركة، إضافة إلى وقف النشاط النووي الايراني مع رفع التجميد على بعض أصولها لمدة سبعة أشهر حتى نهاية شهر يونيو من العام المقبل، كما نريد استخدام هذا الوقت للحفاظ على التقدم والاستمرار في هذه المفاوضات.”

ولم تنجح ستة أيام من المشاورات المتواصلة في تقليص التباعد في المواقف حول تخصيب اليورانيوم والعقوبات، حيث ترفض إيران تمديد المفاوضات تبعاً لاتفاق جنيف والدخول مجدداً في جولات كالتي حصلت خلال السنة المنصرمة، مفضلة الخروج من العملية التفاوضية بإتفاق عام يحدد فترة زمنية من أجل حل الخلافات التقنية المتعلقة تحديداً برفع الحظر الاقتصادي المفروض عليها.