عاجل

ماشا: كلب وفي لصاحبه في سيبريا

تقرأ الآن:

ماشا: كلب وفي لصاحبه في سيبريا

حجم النص Aa Aa

لا تزال بعض القصص والحوادث تؤكد نظرية وفاء الحيوانات الأليفة وخاصة الكلاب لأصحابها
وهو ما ترويه قصة كلب يدعى ماشا في سيبريا والذي ظل يزور يوميا المستشفى الذي توفي فيه صاحبه حتى بعد مرو عامين عن ذلك. ما أثار فضول عمال المستشفى الذين توصلوا بعد التحقيق في الموضوع إلى أن صاحب الكلب توفي في المستشفي، و تقول احدى الممرضات.:” ماشا تنتظر هنا ولا تذهب إلى أي مكان أخر ،حاولت بعض الفتيات أن تأخذها إلى المنزل لكنها تهرب، وأخر مرة كانت يوم الجمعة الماضي، من قبل أحد في “شلكوفيشيكا “ لكنها عادت إلى هنا على الساعة 3 صباحا.” ماشا لن تحظ بلقاء صاحبها مهما انتظرت لكنها على الأقل تحظى بتعاطف العاملين بالمستشفى والذين يحرصون على توفير الطعام والملجأ لها بعد رحيل من عودها على ذلك .