عاجل

تقرأ الآن:

لقاح تجريبي مضاد للايبولا يجتاز اختبارا مبكرا للسلامة.


الولايات المتحدة الأمريكية

لقاح تجريبي مضاد للايبولا يجتاز اختبارا مبكرا للسلامة.

اللقاح التجريبي المضاد لفيروس إيبولا أحدث استجابة في الجهاز المناعي لدى المتطوعين العشرين الذين أعطي لهم دون أن يحدث أعراضا جانية.
وبدأت عملية تجربة هذا اللقاح في الثاني من سبتمبر/أيلول الماضي، بهدف تقييم مدى سلامة اللقاح،
وقد فتحت استجابة الجهاز المناعي له أبواب الأمل أمام فعاليته . و قال الدكتور انتوني فوسي مدير المعهد الأمريكي للحساسية والامراض المعدية:”
“ نأمل في تجريب فعالية اللقاح بصورة كبيرة، ، أولا في ليبيريا لتحديد فيما إذا كان فعالا ونأمل أن نحقق ذلك خلال عدة أشهر وربما بحلول صيف 2015 لنحصل على بيانات أخرى تكون قادرة على تحديد فعالية اللقاح من عدمه.”
حصيلة ضحايا داء إيبولا ارتفعت حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد الوفيات بالوباء ارتفع إلى5689حالة وفاة من بين أكثر من 15938حالة إصابة في ثمان دول إلى غاية 23 من الشهر الجاري، منها 600 حالة سجلت خلال الأسبوع الماضي في ثلاث دول في غرب أفريقيا .