عاجل

عاجل

صُوَر من داخل مدينة عين العرب تكشف عنف المعارك وحجم الخراب

تقرأ الآن:

صُوَر من داخل مدينة عين العرب تكشف عنف المعارك وحجم الخراب

حجم النص Aa Aa

مدينة عين العرب على الحدود السورية التركية تحولت إلى أنقاض بعد نحو شهريْن من المعارك بين مقاتلي التنظيم الذي يُعرَف بـ: “الدولة الإسلامية” والقوات الكردية المسلحة التي تحاول مقاومَتهم بدعم من التحالف الدولي في المنطقة.
هذا ما تؤكده الصُّور الجديدة التي تلقتها قناة يورنيوز من قلب المعركة ومن شوارع المدينة الخراب.

القناصة يصطادون كل من يعبر الشوارع المهجورة، مما اضطر الميليشيات الكردية المقاوِمة للتنظيم إلى استخدام الأغطية والأفرشة كسواتر حتى يحجبوا الرؤية على الذين يطلقون عليهم النار من وسط الأنقاض.

المقاتلون الأكراد يؤكدون أنهم أصبحوا في مواقع هجومية بعد أن ظلوا طيلة اسابيع في حالة دفاعية، وهم يستعدون لتنفيذ هجومات
جديدة بغطاء جوي أمريكي لطرد التنظيم الديني من عين العرب حيث ما زال يسيطر الإسلاميون على نحو عشرين بالمائة من المدينة على حد قولهم.

أحد مقاتلي البشمركة يقول:

“الغارات الجوية فعَّالة..مقاتلو التنظيم يخشون الطائرات..رجالنا يستغلون الغارات لزحزحتهم من مواقعهم. عندما يرون الطائرات الأمريكية ينالهم الرعب ويحتارون أين يختبئون”.

مقاتلو التنظيم الذي يوصف بالديني يسيطرون على عدة مواقع يُخشى أن تنتهي إلى إحكام السيطرة على أقاليم بأكملها من جميع الجهات.

في غضون هذا الكَرّ والفَرّ، القوات النظامية السورية قصفت الخميس منطقة الرقة، الواقعة شمال شرق البلاد، التي يسيطر عليها مقاتلو ما يُسمَّى بـ: “الدولة الإسلامية” مُخلِّفة سبعة قتلى مدنيين على الأقل، من بينهم خمسة أفراد ينتمون لعائلة واحدة، أما القصف الذي طال المدينة يوم الثلاثاء فقد تسبب في مقتل ثلاثة وستين شخصا، نصفُهم مدنيون.