عاجل

التحالف المؤيد لأوروبا يتصدر الانتخابات التشريعية في مولدوفا

تقرأ الآن:

التحالف المؤيد لأوروبا يتصدر الانتخابات التشريعية في مولدوفا

حجم النص Aa Aa

التحالف المؤيد لأوروبا تَصدَر نتائج الانتخابات التشريعية في مولدوفا. الأطراف الثلاثة حصلت على نسبة حوالي 44 بالمئة من الأصوات مقابل 40 بالمئة لصالح الأحزاب الموالية لروسيا.

تفوق ضيل يجد الاستفادة منه وبدء تشكيل ائتلاف جديد حسب ما أعلنه فلاد فيلات زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي المؤيد لأوروبا.

“من الضروري الوصول إلى اتفاق بعد الانتخابات والتحرك بسرعة، نحن واعون بأن الضغط على مولدوفا سيتواصل حتى بعد الانتخابات، سوف يكون ذلك بسبب الضغط الاقتصادي وضغط وسائل الإعلام، والتي تهدف إلى عرقلة المسار الأوروبي في بلدنا.”

على الرغم من حصول الحزب الاشتراكي الموالي لروسيا على نسبة 21 بالمئة من الأصوات في الانتخابات، لكنه لم يحصل على الأغلبية.

إيغور دوندون زعيم الحزب الاشتراكي:“لقد تم التصويت لصالح البديل، لقد صوت الشعب لازدهار مولدوفا جنبا إلى جنب مع روسيا، لقد قمتم بالتصويت من أجل مولدوفا والاتحاد الجمركي مع روسيا.”

انقسام بين الأحزاب المؤيدة لأوروبا والموالية لروسيا، هو السيناريو ذاته الذي تكرر في أوكرانيا.

موفد يورونيوز إلى عاصمة مولدوفا تشيسيناو سيرجيو كانتوني: “التحالف المؤيد لأوروبا تقدم بفارق صغير، ومع ذلك لا يبدو أنه سيحمي مولدوفا من خطر زعزعة الاستقرار. وهذا هو سبب المحاولات التي تهدف إلى توسيع الائتلاف المنتهية ولايته مع أحزاب أخرى.”