عاجل

تقرأ الآن:

الفنان الإسباني ميغيل بوسي يصدر ألبوما جديدا


ثقافة

الفنان الإسباني ميغيل بوسي يصدر ألبوما جديدا

AMO” أو “أحب” هو الألبوم الجديد للفنان الإسباني الشهير ميغيل بوسي والذي يعكس حالته الراهنة، فقد تغيرت حياة هذا الفنان منذ أن رزق في العام 2011 بتوأم من الذكور بفضل أم بديلة.

يقول ميغيل بوس:“أنا أب لطفلين مدهشين ولدي ستة عشر كلبا يحبونني. ولدي أصدقاء أحبهم كثيرا وأطبخ لهم في عطلة نهاية الأسبوع ونتحدث معا طويلا. لدي دائما هذا العطش لتعلم أشياء جديدة والتحليق بعيدا…كيف ولدت فكرة الألبوم إذن؟ لقد عكس الألبوم هذه الألوان المتنوعة وهو ما نراه في اغنية “آمو” التي تدعو لمعرفة أشياء جديدة.”

ميغيل بوسي البالغ من العمر ثمانية وخمسين عاما، هو نجل الممثلة الإيطالية لوسيا بوسي ومصارع الثيران الاسباني لويس ميجيل دومينغوين.

الفنان الإسباني، باع أكثر من 20 مليون ألبوم في جميع أنحاء العالم، منذ منتصف السبعينات ويستعد للقيام بجولة فنية، ابتداءا من مايو المقبل، للترويج لألبومه الجديد.

نجم البوب الإسباني بابلو البوران أصدر مؤخرا ألبومه الثالث بعنوان “Terral “ “تيرال” الذي كتب كل أغانيه.

هذا الفنان الذي لا يتعدى عمره الخامسة والعشرين ربيعا يستوحي كلمات أغانيه من كل ما يدور حوله.
يقول بابلو البوران حول مصادر إلهامه:“أنا مجنون نوعا ما دائما ما أقول إن كل شيء يوحي لي بالإلهام. أنا شخص عاطفي جدا، وأحيانا أشعر أن كل شيء يمكنه أن يكون مصدر أغنية مثل فيلم أو كتاب أو رحلة”

لكن الحب يبقى المصدر الرئيسي للإلهام بالنسبة لهذا الفنان الشاب مثل ما نلاحظه في أغنية “بور فين”

يقول بابلو ألبوران حول هذه الأغنية:” أعتقد أنه من الضروري أن يتضمن الألبوم أغنية تعبر عن السلام والحب النقي الذي يلهنك و يجعلك شخصا افضل. أعتقد أن هذا هو أفضل أنواع الحب، إنه ذلك الحب الذي يجعلك شخصا أفضل وليس ذلك الحب المليء بالورود، الذي يجعلك تشعر أن كل شيء على ما يرام
فالحياة ليست وردية دائما”

بابلو ألبوران أصبح الفنان الإسباني الأكثر لأكثر مبيعا في العام 2011 و انطلق نحو عالم الشهرة بفضل اغنية مصورة وضعها على موقع اليوتيوب.

ألبومه الجديد “تيرال” ، حاليا في الأسواق.

اختيار المحرر

المقال المقبل
"نيو تانغ" الأغنية الجديدة لريدفو

ثقافة

"نيو تانغ" الأغنية الجديدة لريدفو