عاجل

البنك المركزي الألماني قلص توقعاته لنمو البلاد لعام ألفين وخمسة عشر إلى النصف أي واحد في المائة.
المصرف خفض أيضاً تقديراته لهذا العام إلى واحد فاصل أربعة في المائة من توقعات واحد فاصل تسعة في المائة في يونيو/حزيران، وكذلك تلك المتعلقة بألفين وستة عشر إلى واحد فاصل ستة في المائة.

رئيس المركزي الألماني ينس فايدمان قال في بيان، مع ذلك، هناك ما يدعو إلى الأمل في أن مرحلة تباطؤ الحالية ستكون قصيرة الأجل، مشيراً إلى أن الفرص في الخارج يحتمل أن تزيد مرة أخرى في العام المقبل.

فايدمان أشار إلى توسع في الناتج المحلي الاجمالي بنسبة عشر إلى عشري النقطة في ألفين وخمسة عشر وستة عشر، إذا ما استمرت اسعار النفط على حالها.