عاجل

الجائزة الكبرى للجودو بطوكيو انطلقت الجمعة بسيطرة محكمة للمصارعين اليابانيين، البداية كانت في وزن أقل من ثمانية وأربعين كيلوغراما سيدات وتتويج الملحية أمي كوندو بالميدالية الذهبية أمام مواطنتها هارونا أسامي بيوكو.

الذهبية الثانية لليابان نالتها يوكي هاشيموتو في وزن أقل من اثنين وخمسين كيلوغراما بتغلبها في النهائي على مواطنتها يوكا نيشيدا، هاشيموتو تفوقت بشيدو لتحتفظ بلقب الجائزة الكبرى اليابانية للسنة الثانية على التوالي.

كاوري ماتسوموتو كانت صاحبة الفضل في إحراز ثالث الذهبيات في هذا اليوم الأول للبلد المضيف بفوزها في المواجهة النهائية على البرتغالية تيلما مونتيرو بإيبون إثر تثبيت محكم على البساط.

الميدالية الذهبية الوحيدة التي لم تعد للمنتخب الياباني في اليوم الأول كانت في وزن أقل من ستين كيلوغراما رجال إذ نالها الكوري الجنوبي جين كيم وون الفائز على الياباني تورو شيشمي بعد تلقي الأخير لثلاثة إنذارات مقابل اثنين لكيم وون.

في وزن أقل من ستة وستين كيلوغراما رجال عاد المعدن الثمين للياباني هيفومي آبي المتفوق على الإسرائيلي غولان بولاك بيوكو، آبي المتوج قبل أسابيع قليلة بلقب بطولة العالم في صف الأواسط يحصد تتويجه الأول في منافسة الأكابر.