عاجل

اجتاح إعصار قوي شرق الفلبين حاملا معه أمطارا غزيرة ورياحا قوية أسقطت الأشجار ودمرت أسطح المباني وأطاحت بخطوط الكهرباء في مناطق لا تزال تحمل ذكرى إعصار مدمر ضربها قبل 13 شهرا.
وتدفق نحو مليون شخص بالفعل على الملاجيء قبل أن يضرب الإعصار هاجوبيت اليابسة.

من المتوقع أن يجتاح أقوى إعصار يضرب البلاد منذ العام الماضي منطقة واسعة من الفلبين لمدة أربعة أيام.ومن المتوقع أن يصل الإعصار إلى اليابسة في خمس مناطق بدءا من الساعات الأولى من صباح الأحد في مدينة بورونجان بإقليم إيسترن سامار بجنوب شرق مانيلا قبل أن يغادر المنطقة يوم الأربعاء المقبل.

ومع تحرك الإعصار من المحيط الهادي، انقطعت الكهرباء عبر معظم جزيرة سامار بالوسط وإقليم ليتي القريب بما في ذلك تاكلوبان سيتي التي شهدت الإعصار المدمر هايان العام الماضي.