عاجل

تقرأ الآن:

شجرات عيد ميلاد مبتكرة في متحف قلعة ناتشتيتيني


ثقافة

شجرات عيد ميلاد مبتكرة في متحف قلعة ناتشتيتيني

عيد الميلاد يصل إلى متحف قلعة ناتشتيتيني -Nagytétény – التي تعد واحدة من أروع الآثار المعمارية الباروكية في المجر.
كل عام تفتح القلعة أبوابها لمجموعة من الفنانين المعاصرين، ليتولوا تزيين شجرة عيد الميلاد باستخدام أساليب فنية مبتكرة.

ناتاليا جولاي هي واحدة من الفنانين المشاركين في هذا الحدث
تقول:” الروكوكو (أو أواخر عصر الباروك) هي الفترة المفضلة لدي. نمط الحياة كان سهلا، كان هناك الثراء والفخامة والعظمة. لقد زينت شجرة عيد الميلاد بريش وردي.
الريش الغريب مكلف دائما ويرمز إلى العظمة وهو مناسب تماما لنمط أثاث فترة الروكوكو.
اما الحمامة البيضاء فترمز إلى روح القدس والمحبة والسعادة في الفن الديني.”

الفنانة الشابة سارة غينك، اختارت غرفة الباروك الفرنسية لتزينها بشجرة عيد ميلاد خاصة جدا.

تقول هذه الفنانة:“مذهب المتعة القصوى والديكور الفخم لعصر الباروك يمكن شجرة عيد الميلاد هذه. أزهار كوب الماء ترمز إلى الأنوثة. الزهر الوردي المجفف من أيسلندا يرمز إلى مذهب المتعة. زينت أيضا الشجرة بزهرالقرنفل. كان من الصعب حقا تثبيت كل زهرات القرنفل في الأسلاك. القرنفل يرمز إلى عيد الميلاد. فمن الجميل أن نشعر برائحة الصنوبر والقرنفل معا”. قلعة ناتشتيتيني القريبة من العاصمة المجرية بودابيست، تتزين حتى الرابع من يناير بمجموعة مبتكرة من شجرات عيد الميلاد أبدعتها أنامل فنانين، بأشكال وألوان مختلفة.

القلعة تعد أيضا متحفا دائما، لمجموعة منتقاة من الأثاث المصنوع يدويا بين القرن الرابع عشر ومنتصف القرن التاسع عشر.

اختيار المحرر

المقال المقبل
عيد الأضواء من أجل أمل جديد للاجئين المسيحيين في اربيل

ثقافة

عيد الأضواء من أجل أمل جديد للاجئين المسيحيين في اربيل