عاجل

وكالة الطاقة الدولية رجحت تعرض أسعار النفط لمزيد من الضغط الهبوطي حيث خفضت توقعاتها لنمو الطلب في عام ألفين وخمسة عشر.

خام برنت انخفض يوم الجمعة إلى ما دون ثلاثة وستين دولارا للبرميل وهو أدنى مستوياته منذ تموز/يوليو ألفين وتسعة، بسبب المخاوف المستمرة إزاء مدى وفرة الإمدادات العالمية وتوقعات تباطؤ الطلب.

الوكالة، التي تنسق سياسات الطاقة في البلدان الصناعية، وخفضت توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط لعام ألفين وخمسة عشر بمائتين وثلاثين ألف برميل يوميا إلى تسعمائة ألف برميل يوميا بسبب توقعات بانخفاض استهلاك الوقود في روسيا والدول المصدرة الأخرى.

عملاق الاستهلاك الطاقي في العالم، الصين الشعبية، أصدر بيانات أظهرت تشغيلاً شبه قياسي للمصافي في تشرين الثاني/نوفمبر مع نمو انتاج المصانع أضعف مما كان متوقعا.

المحلل نيل أتكنسون:

بالطبع الأمر يحتاج وقناً لأسعار الخام المنخفضة والأهم المنتجات الملحقة بها. الأمر يحتاج كذلك بعض الوقت لكي تجد الأسعار طريقها في السوق .المصافي وأصحاب الأسهم يميلون لتخفيض سعر المخزون، واستبداله بمخزون أرخص

كارتل المصدرين أوبك يكافح في سبيل الاحتفاظ بحصة في السوق، فيما قال وزير الطاقة الجزائري يوم الثلاثاء إن أوبك قدتعقد اجتماعا طارئا قبل جلسة يونيو /حزيران لبحث كيفية التعامل مع فائض إمدادات النفط العالمية وانخفاض في الأسعار.