عاجل

تقرأ الآن:

عائلات ضحايا مجزرة مدرسة "ساندي هوك" ترفع دعوى قضائية


الولايات المتحدة الأمريكية

عائلات ضحايا مجزرة مدرسة "ساندي هوك" ترفع دعوى قضائية

بالتزامن مع مرور الذكرى الثانية لمجزرة مدرسة ساندي هوك الإبتدائية في بلدة نيوتاون بولاية كونيتيكت الأمريكية، قررت تسع عائلات من بين ست وعشرين، وهم عائلات ضحايا المجزرة، التي قتل فيها 26 شخصا بينهم 20 طفلا، قتلوا في اطلاق نار بالمدرسة في 15 ديسمبر/كانون الأول 2012، قرروا رفع دعوى قضائية ضد الشركة المصنعة للبندقية، التي استخدمها القاتل في عملية اطلاق النار.

وكان القاتل، وهو شاب يدعى آدم لانزا، قد استخدم سلاحا نصف آلي من نوع “بوشماستر “233، لارتكاب المجزرة التي صدمت الأمريكيين وأدمت الملايين.

آدم لانزا، الشاب العشريني، وهو من أبناء البلدة، كان يحمل ثلاث قطع سلاح هي: مسدسان وبندقية نصف آلية، وتعود هذه الأسلحة لوالدته على ما يبدو، والتي قتلتها في منزلها، كما قال المحققون.

وأعادت هذه المجزرة الجدل حول الأسلحة الفردية في الولايات المتحدة، فالأميركيون منقسمون حول ضرورة تعزيز التشريعات المتعلقة بالأسلحة النارية الفردية.