عاجل

الولايات المتحدة تعتبر القرصنة التي تعرضت لها شركة سوني جريمة تمس الأمن القومي

تقرأ الآن:

الولايات المتحدة تعتبر القرصنة التي تعرضت لها شركة سوني جريمة تمس الأمن القومي

حجم النص Aa Aa

البيت الأبيض الأميركي يتحدث عن “مسألة خطيرة تتعلق بالأمن القومي” على خلفية عملية القرصنة التي تعرضت لها شركة سوني بيكتشرز للإنتاج. هذه التصريحات جاءت بعد ساعات فقط من إلغاء الشركة عرض فيلم “ذي إنترفيو” أو “المقابلة“، الذي أنتجته والذي يدور حول مخطط متخيل لوكالة الاستخبارات الأميركية لاغتيال الزعيم الكوري الشمالي، بعيد أن تلقيها لتهديدات من قراصنة في مجال المعلوماتية.

المتحدث بإسم البيت الأبيض قال: “إنّ التحقيق جار على مستوى مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة العدل بشأن النشاط الإحتيالي والذي بدأه منفذ خطير“، أجهزة الأمن الأميركية التي تدرس هذا الهجوم تبحث عن “رد مناسب” في الوقت الذي أكدت فيه أنه لا يمكنها إتهام بيونغ يانغ بمسؤولية عملية القرصنة.

“ذي انترفيو” أو “المقابلة“، فيلم ساخر يتناول مخططاً وهمياً للاستخبارات الأميركية لتصفية الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون. وكان من المقرر البدء بعرضه في فترة عيد الميلاد. الفيلم أثار غضب كوريا الشمالية التي هددت بتبعات بلا رحمة، إذا ما بدأ عرضه.