عاجل

تقرأ الآن:

مظاهرتان مؤيدة ومعارضة لشرطة نيويورك في مانهاتن


الولايات المتحدة الأمريكية

مظاهرتان مؤيدة ومعارضة لشرطة نيويورك في مانهاتن

نحو مئة متظاهر اميركي مؤيدين للشرطة تجمعوا الجمعة في مانهاتن بمدينة نيويورك، واطلق
المتظاهرون الحملة اولا على موقعي تويتر وفيسبوك تحت عنوان “حياة الزرق مهمة”. في اشارة الى زي الشرطة الازرق، المظاهرة هدفت الى تسليط الضوء على المخاطر التي يتعرض لها الشرطة خلال عملهم.
متظاهر مؤيد لشرطة نيويورك يقول:
“هذا غير صحيح، الناس تريد عالما من دون شرطة، من دون قانون، امر يحولنا الى غرب متوحش، هذا لا يمكن ان يحدث، لدي ابنة عمرها سنتان ولا اريدها ان تراقب كل شيء في حال لم يكن لدينا اي ضباط شرطة، وهذا بالضبط ما يريده الآخرون”.
مظاهرة المؤيدين قوبلت بمظاهرة للرافضين لممارسات الشرطة والتمييز ضد الاميركيين السود الذين وصفوا احتجاج المؤيدين بالمهين والعدائي للعائلات التي فقدت ابنائها على يد الشرطة واكدوا ان هذا الامر فظيع وغير مقبول.
يقول مشاركان في مظاهرة ضد ممارسات الشرطة:
“لدينا مشكلة، لم نفاجىء من التمييز من المؤيدين للشرطة، لان الحقيقة هي انه عندما تكتب على تويتر هاشتاغ مثل “حياة السود مهمة” وتجد لها نظيرا “حياة الشرطة مهمة“، في الواقع انت تريد القول بأنك تؤمن بسيادة البيض، هل هذا بسيط؟ الشرطة تقتلنا ولديها الوقاحة حتى لاستخدام مثل هذه الشعارات، اعتقد انها تظهر تجاهلهم وعنصريتهم”.
“نحن لسنا ضد شرطة مدينة نيويورك لكن ضد العناصر السيئة فيها، المتظاهرون المؤيدون يبررون القتل للشباب السود العزل من السلاح، يجب محاسبة الشرطة وهذه هي النقطة المهمة، لم تتم محاسبتهم على ما اقترفوه وهذا غير مقبول بتاتا”.
مظاهرة المؤدين لممارسات الشرطة تعد الاولى منذ مقتل الشاب الاسود اريك غارنر خنقا على افراد من الشرطة البيض بمدينة نيويورك.