عاجل

لغز إختفاء ثوب الرياضية كاتي فريمان الذي إرتدته خلال إفتتاح اولمبياد سيدني في عام الفين لإضاءة الشعلة الاولمبية يحل أخيرا. متحف الكريكيت في ملبورن تلقى طردا من مرسل مجهول وبداخله الثوب. الشرطة الاسترالية تقوم بفحصه لإثباث أصالته فيما عبرت اللجنة الأولمبية الأسترالية عن سعادتها لإسترجاع الثوب.
فيونا دي غونغ الامينة العامة للجنة الأولمبية الأسترالية:

“هذا اللغز حيّر الجميع منذ أربعة عشر عاما ، لا أعتقد أننا سنرى حادثة مشابهة في المستقبل. بالطبع نحن سعداء بالهدية التي قدمها” بابا نويل “ للجنة الاولمبية”.

ثوب كاتي فيرمان التي توجت بالميدالية الأولمبية لألعاب القوى يحظى بأهمية كبيرة في ظل الأزمة التي كانت قائمة بين السكان الأصليين لأستراليا والمستعمرين، حيث إعتبر هذا الثوب رمزا للمصالحة.