عاجل

تقرأ الآن:

موسكو تحذر من تداعيات خطيرة لتخلي أوكرانيا عن حيادها العسكري السياسي


أوكرانيا

موسكو تحذر من تداعيات خطيرة لتخلي أوكرانيا عن حيادها العسكري السياسي

أوكرانيا تخلت عن النأي بالنفس عن التورط في صراع النفوذ بين موسكو والغرب بتبني قانون يُلغي عدم انحيازها، وموسكو تتخلى عن تحفظها من حيث خطابها تجاه كييف على لسان وزير خارجيتها ورئيس الحكومة ديميتري ميدفييديف.

وزير الخارجية الروسي سيرغيْ لافروف حذَّر أوكرانيا صراحةً من تداعيات تخليها عن الحياد السياسي والعسكري قائلا:

“أعتقد أن القانون الذي صَوَّت له البرلمان غير منتج لشيء ويخلق الوهم بأن هذا القانون والتخلي عن وضع عدم الانحياز والتطلعات إلى الانضمام إلى الحلف الأطلسي، مثلما قال الأوكرانيون ذلك صراحةً، بإمكانه أن يحل الأزمة العميقة في أوكرانيا”.

على صفحته في موقع فيسبوك، خرج رئيس الحكومة الروسي ديميتري ميدفييديف عن صمته بهذا الشأن وقال: “إن أيَّ طلب للعضوية في الحلف الأطلسي في جوهره سيحوِّل أوكرانيا إلى عدو من الناحية العسكرية”.

هذا التطور السياسي في أوكرانيا من شأنه أن يُعمِّق الخلافات مع موسكو ويُبعد حظوظ عودة أوكرانيا، الممزَّقة بين الشرق والغرب، إلى حياة طبيعية مستقرة أمنيا كما كانت قبل احتجاجات ساحة الميدان في كْييف قبل عام.

ALL VIEWS

نقرة للبحث