عاجل

رغم الوضع الأمني الحرج الذي تمر به العراق ، إلا أن المسيحيين يأبون إلا أن يحتفلوا بهذه بمناسبة عيد ميلاد المسيح.

في بغداد تجمعت حوالي 80 عائلة في مدرسة وسط المدينة ، اتخذوها ملجأً مؤقتاً بعد فرارهم من الموصل ، ليحتفلوا بميلاد المسيح ، و كان بابا نويل في الموعد لتوزيع الهدايا على الاطفال.

أما في دهوك في كردستان العراق ، فيعاني المسيحيون اللاجئون من سوء أوضاعهم، و قلة ذات اليد.