عاجل

فقدت طائرة تابعة لشركة الطيران الماليزية “اير ايجيا” للرحلات المنخفضة التكلفة تقل مائة واثنين وستين شخصا بين أندونيسيا وسنغافورة. شركة الطيران الماليزية أكدت أنّ قائد الطائرة طلب تغيير خطة رحلته بسبب سوء الأحوال الجوية. أنباء أخرى تحدثت عن سقوط الطائرة في المحيط.

وغادرت طائرة الايرباص ثلاثمائة وعشرين مطار جواندا دي سورابايا الدولي في جزيرة جاوا الاندونيسية عند الساعة الخامسة وعشرين دقيقة على أن تحط في مطار شانغي في سنغافورة في حدود الثامنة والنصف.

بيان لإدارة الطيران المدني في سنغافورة أكد أنّ الاتصال بالطائرة فقد في المجال الجوي الأندونيسي على بعد مائتي ميل بحري جنوب شرق الحدود بين منطقتي معلومات الرحلة في جاكرتا وسنغافورة.

وسيبقى ألفين وأربعة عشر عاما أسودا للطيران الماليزي الذي خسر طائرتين تابعتين لشركة الخطوط الجوية الماليزية. ففي آذار-مارس فقدت طائرة بعد اقلاعها من كوالالمبور متجهة الى بكين تقل مائتين وتسعة وثلاثين شخصا. وما زالت أسباب اختفائها غامضة حتى الآن بينما يرجح ان تكون تحطمت في المحيط الهندي بعد نفاذ الوقود. وفي تموز-يوليو انفجرت طائرة أخرى تقوم برحلة بين امستردام وكوالالمبور في الجو بعد اصابتها بصاروخ على ما يبدو في شرق أوكرانيا. وكانت تقل مائتين وثمانية وتسعين شخصا.