عاجل

يبدو أن التوتر بين رجال الشرطة وعمدة مدينة نيويورك قد بلغ ذروته. ففي علامة على استمرار هذا التوتر، دار عدد من عناصر الشرطة، ظهورهم إلى شاشة عملاقة احتقارا لعمدة بلدية نيويورك، بيل دي بلاسيو، بينما كانت تعرض كلمة تأبين له أثناء جنازة ضابط شرطة قتل مع زميله الشهر الماضي.

عمدة نيويورك، الذي وصف ما قام به بعض من رجال الشرطة في المدينة بالتصرف “ المسيء” النابع من “عدم الاحترام“، دعا الشرطة
للتعاون مع إدارته والوقوف معه ضد أصوات “الفرقة والشقاق”.

وواجه عمدة نيويورك انتقادات متزايدة من رجال الشرطة الذين يقولون إنه غذى المشاعر المناهضة لهم بعدم إظهار الدعم الكافي للشرطة خلال الجدل العام الذي دار مؤخرا حول عنف الشرطة ضد الأقليات في المدينة.

وقد شارك الآلاف من رجال شرطة مدينة نيويورك، الأحد، في جنازة ضابط شرطة المدينة، ون جيان ليو، الذي قتل بالرصاص مع زميله في كمين يوم 20 ديسمبر/ كانون الأول المنصرم، انتقاما لمقتل إثنين من الشباب السود العزل الصيف الماضي في مواجهات مع ضباط بيض.