عاجل

تقرأ الآن:

نفتالي بينيت: "لا تسامح مع الإرهاب"


فرنسا

نفتالي بينيت: "لا تسامح مع الإرهاب"

قبل مسيرة الأحد بباريس رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتنياهو كان إلى جانب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند لزيارة الكنيس اليهودي الكبير بالعاصمة الفرنسية باريس للترحم على أرواح ضحايا المتجر اليهودي ببوابة فانسين، وعلى هامش هذه الوقفة مراسل يورونيوز جيمس فرايني التقى بوزير الإقتصاد الإسرائيلي نفتالي بينيت في حوار خاص.

نفتالي بينيت، وزير الإقتصاد الإسرائيلي، يقول:“ما نتوقعه من العالم الحر عامة ومن أوروبا خاصة هو أولا وقبل كل شيئ استنتاج ما نواجهه، لا يجب افتراض أنّ الأمر ليس بالإرهاب الإسلامي، إنّه الإرهاب الإسلامي، يجب تسميته كما هو، لأنّك إن لم تحدّده كإرهاب إسلامي بل بإرهاب عام فقط فإنّه لا وجود لطريقة يمكنك محاربته بها”

جيمس فرايني، يورونيوز:” ولكن أليس من الخطر أن يكون ذلك إلقاء لوم جماعي على كل المسلمين باتهامهم بالإرهاب؟”

نفتالي بينيت، وزير الإقتصاد الإسرائيلي، يقول:“لا، أنا لا ألوم كل المسلمين، من الواضح أنّ غالبية المسلمين لا تساند الإرهاب، لكن أغلبية الإرهابيين مسلمين، هذا واقع، وما نحتاجه هو مكافحتهم…أعتقد أن هناك درجة من السذاجة في أوروبا، كما هناك رغبة مقنعة تحت نوع من اللياقة السياسية لفهم أسباب هذا الإرهاب، لا بد من عدم التسامح ضد العمليات الإرهابية، نعم لا تسامح، لا أرغب في تفهمهم أريد القضاء عليهم، نريد محاربة الإرهاب والفوز، لقد قمنا بهذا في إسرائيل، والآن نريد أن يحدث ذلك في أوروبا”.

جيمس فرايني، يورونيوز:“ماهي رسالتك للفرنسيين اليهود المتخوفين من عمليات أخرى؟

نفتالي بينيت، وزير الإقتصاد الإسرائيلي، يقول:“التقيت بالمئات منهم اليوم، وجدت عندهم انشغالا كبيرا، رسالتي لكل فرنسي يهودي: لديكم بيتا، بيتكم في إسرائيل، مهما قرّرتم البقاء في فرنسا أو الرحيل إلى إسرائيل فإن دولة إسرائيل ترى نفسها مسؤولة عن رعايتكم وأمانكم، إذا قرّرتم البقاء هنا، هذا طيب، وإن قرّرتم المجيئ إلى إسرائيل فإنّنا سنحتضنكم”

جيمس فرايني، يورونيوز:“مسلح المتجر اليهودي أشار إلى محنة الفلسطنيين، هل تضن أنّ هذا الأمر يلعب دورا في مثل هذه العمليات الإرهابية؟

نفتالي بينيت، وزير الإقتصاد الإسرائيلي، يقول:“لا بالتأكيد، هناك دافع واحد ألى وهو الشريعة، إنّها إيديولجية المتطرفين الإسلاميين، محاولة فهم دوافعهم ليست بالطريقة الناجعة، في مكافحة الإرهاب هناك نهج واحد، النصر التام”.

جيمس فرايني، يورونيوز:“نفتالي بينيت شكرا لك”.