عاجل

تقرأ الآن:

صحيفة يولاندس الدنماركية تخشى إعادة نشر رسوم شارلي إيبدو المسيئة للنبي محمد


الدانمارك

صحيفة يولاندس الدنماركية تخشى إعادة نشر رسوم شارلي إيبدو المسيئة للنبي محمد

فليمنغ روز، المحرر الثقافي في صحيفة يولاندس بوستن الدنماركية يتحدث إلى وسائل الإعلام حول الرسوم الكاريكاتورية التي نشرتها الصحيفة للنبي محمد قبل عشر سنوات والتي اثارت غضب المسلمين حول العالم.
في ذلك الوقت أعادت اسبوعية شارلي إيبدو نشر تلك الصور الكاريكاتورية إلا أن الصحيفة الدنماركية ترفض اليوم إعادة نشر الصور الاسبوعية الفرنسية، بسبب المخاطر الأمنية حسبما أشارت في افتتاحيتها مؤكدة في الوقت نفسه أنها لن ترضخ للعنف والترويع.

فليمنغ روز:
“يولاندس بوستن كانت وحيدة في هذه السنوات التسع الماضية لم يكن هناك شعار أنا يولاندس بوست أو قمصان طبعت عليها شعارت بنفس الطريقة التي جرت بعد حادثة شارلي ايبدو، نعم لا تزال هناك حرية شاملة في الغرب لكننا نقترب من الشعور بالخوف،ورغم ذلك لا أعرف إلى أي مدى قد يؤدي بنا هذا القلق لأن الخوف الثقافي هو القاعدة الاساسية للديكتاتورية”.

في 30 من سبتمبرالعام 2005 قامت صحيفة يولاندس بوستن الدانماركية بنشر اثنتي عشرة صورة كاركاتورية للنبي محمد ما أثار موجة عارمة من الغضب على الصعيدين الشعبي والرسمي في العالم الإسلامي.