عاجل

مالي بات بلدا خاليا من وباء إيبولا. ذلك ما أكد هذا الأحد وزير الصحة المالي.عثمان كوني. وجاء هذا التاكيد بعد مرور اثنين وأربعين يوما من دون تسجيل اية اصابة جديدة بالفيروس الذي تفشى في هذا البلد الافريقي موقعا العديد من الضحايا.
يقول وزير الصحة المالي:
“بعد مرور 42 يوما من دون تسجيل اية اصابة مؤكدة بمرض ايبولا وفقا للتوجيهات الصحية الدولية اعلن اليوم 18 يناير 2015 انتهاء وباء ايبولا في مالي وانه من الان فصاعدا لن يخضع المسافرون والبضائع لمعاملة خاصة في الخارج.”
رئيس بعثة الامم المتحدة لمكافحة إيبولا في مالي أكد من جانبه على انتهاء إيبولا في مالي مشيرا الى انه طبقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية في هذا الصدد فان انتشار مرض فيروس ايبولا في بلد ما يمكن اعلانه منتهيا عندما يمر 42 يوما من دون تسجيل اية اصابة جديدة.