عاجل

عاجل

كينيا تقمع أطفال مدرسة ابتدائية بغازات مسيلة للدموع

قوات مكافحة الشغب تُطلق الغازات المسيلة للدموع على أطفال مدرسة ابتدائية في العاصمة الكينية نيروبي خلال احتجاج شاركوا فيه مَرفوقين بأوليائهم ومُتعاطِفين.

تقرأ الآن:

كينيا تقمع أطفال مدرسة ابتدائية بغازات مسيلة للدموع

حجم النص Aa Aa

قوات مكافحة الشغب تُطلق الغازات المسيلة للدموع على أطفال مدرسة ابتدائية في العاصمة الكينية نيروبي خلال احتجاج شاركوا فيه مَرفوقين بأوليائهم ومُتعاطِفين معهم للتعبير عن رفضهم ورفض مؤسستهم اقتطاعَ جزء من فِناء المدرسة لفائدة مشروع عقاري.

هذا التدخل الفضّ في وَجْهِ أطفال، تتراوح أعمارُهم بين ثمانية أعوام وثلاثة عشر عاما، ومُعلِّميهم خَلَّف عددا من الجرحى في أوساط التلاميذ، إضافة إلى جريح في صفوف قوات الأمن.

عصي قوات مكافحة الشغب التي قُدِّر عدد عناصرها بنحو أربعين رَجُلا لم تتخلَّف عن المشاركة النشطة في هذا القمع غير المعهود من حيث شريحة ضحاياه.السلطات وَعدتْ برد الأرض المُقتطَعة إلى المؤسسة التربوية.

المحتجون الذين حملوا شعارات تصف الذين استولوا على الأرض باللصوص الذين لا يعرفون الحياء هدَّموا الجدار الصغير الذي تم به الفصل بين ما تبقى من الفناء والأرض المقتَتطعة منه.