عاجل

تقرأ الآن:

الفجوة بين الاثريا والفقراء في العالم تتسع اكثر فاكثر وبسرعة


المملكة المتحدة

الفجوة بين الاثريا والفقراء في العالم تتسع اكثر فاكثر وبسرعة

الجزء الاكبر مما تبقى اي 46% من الثروات والمتوقع ان تصبح 52% عام 2016، فهي حصة ما تبقى من الاثرياء والذي يشكلون بالاجمال 5% من السكان.

واشار التقرير السنوي الى ان 80% من شعوب العالم يتوزعون 5.5% من الثروات.

ففي عام 2014 متوسط ما يملكه الفرد الراشد منهم 3851 دولاراً اي 700 مرة اقل مما يملكه الفرد الراشد من 1% الاغنياء. اي ان متوسط ما يملكه الفرد الراشد من النخبة الثرية 2.7 مليون دولار.

دافوس

المديرة التنفيذية لوكالة المساعدات الدولية ويني بيانوايما ستشارك في المنتدى الاقتصادي العالمي السنوي في دافوس الاسبوع المقبل.

وستعمل لاستخدام هذا المنتدى كمنصة للدعوة لاتخاذ اجراءات عاجلة بشأن زيادة عدم المساواة.

وأوضحت بيانوايما أن “حجم التفاوت العالمي هو ببساطة مذهل”. مشيرة الى ان “القضايا الساخنة على جدول الأعمال العالمي، فإن الفجوة بين أثرى أثرياء العالم وبقية البشر، تتسع بسرعة”.

برنامج للتصدي لهذا الاجحاف الاجتماعي

دعت اوكسفام الدول لتبني برنامجاً من سبع نقاط لمحاربة الاجحاف واللامساواة بين الناس. وهي: – وضع حد للتهرب الضريبي للمؤسسات والثروات الكبيرة.
الاستثمار بهدف المجانية تأميم الخدمات العامة كالصحة والتربية. – توزيع الضرائب عبر تخفيف اعبائها على العمل والاستهلاك مع زيادتها على الرساميل والثروات. – تحديد الحد الادنى للاجور لجميع العمال والعاملات. – وضع تشريع لصالح التساوي في الرواتب والتسويق لسياسات اقتصادية تؤمن المساواة بين النساء والرجال. – تأمين التغطيات الاجتماعية الكافية للاكثر فقراً وخاصة تأمين حد ادنى للمدخول. – تبني الهدف المشترك الساعي لمحاربة عدم المساواة على الصعيد العالمي.