عاجل

تقرأ الآن:

منسوب مياه بحيرة بيكال يبلغ أدنى مستوى له منذ ستين عاما


علوم وتكنولوجيا

منسوب مياه بحيرة بيكال يبلغ أدنى مستوى له منذ ستين عاما

الإستغلال غير المشروع للموارد الطبيعية والسياحة غير المنظبطة، كلها عوامل تهدد بحيرة بيكال، التي تعد أكبر احتياطي للمياه العذبة في العالم.
هذه البحيرة تقع على بعد أكثر من 5،000 كيلومتر شرق موسكو وتمثل لوحدها مصدر خمس المياه العذبة في العالم. وفقا للعلماء، بلغ منسوب مياه البحيرة أدنى مستوى له خلال الستين عاما الماضية وهو ما يعد علامة سيئة.

تقول الباحثة الروسية مارينا ريخفانوفا: “ نحن نشهد ظاهرة انخفاض مستوى منسوب المياه مقارنة بالعام الماضي، والمرتبط بعامل طبيعي، ذلك أن كميات المياه التي تصب في بحيرة بايكال أصبحت أقل، وهو ما لم يتوقعه العلماء.
هناك أيضا مسألة الصرف الصحي التي تقوم بها محطة الطاقة الهيدروليكية إيركوتسك، العلماء كانوا ينتظرون في الواقع ارتفاع منسوب المياه في البحيرة. “

منسوب المياه انخفض بمعدل 40 سم بالمقارنة مع العام 2013 ،ليصل إلى مستوى أربعمائة وستة وخمسين مترا، أي بمعدل تسعة سنتيمترات فوق الحد الأدنى المسموح به. خبراء البيئة يعتقدون أن الجفاف واستغلال الغابات المحيطة بالبحيرة بشكل مجحف ساهم في هذه الوضعية الخطيرة.
بعض العلماء الآخرين، يرون أنه يجب إجراء المزيد من البحوث قبل تقديم استنتاجات مماثلة.

يقول الباحث الروسي أندريه جدانوف:“شخصيا أعتقد أنه يجب علينا الإنتظار سنتين على الأقل للحصول على عناصر جديدة، بعدها سنكون قادرين على معرفة ما إذا تعلق الأمر بظاهرة طبيعية أم لا. الآن يصعب تأكيد ذلك.”

لكن معظم العلماء يتفقون على أن انخفاض مستوى منسوب مياه بحيرة بايكال مرة أخرى، سيغير نظامها البيئي وإلى الأبد.

اختيار المحرر

المقال المقبل
نظارات مبتكرة لتنظيم وتيرة النوم والإستيقاظ

علوم وتكنولوجيا

نظارات مبتكرة لتنظيم وتيرة النوم والإستيقاظ