عاجل

لا يزال المسلحون الحوثيون الشيعة منتشرون بشكل كثيف في صنعاء اليوم وذلك بعد عدة ساعات من التوصل إلى إتفاق مع الرئيس عبد ربوهادي منصور الذي ينص على إنسحابهم من أماكن أساسية في العاصمة صنعاء التي شهدت معارك دامية منذ إنطلاق هذه الحرب الطائفية.

وبموجب هذا الإتفاق الذي يتكون من تسع نقاط تعهد الحوثيون بالإنسحاب من قصر الرئاسة الذي سيطروا عليه منذ يوم الثلاثاء ومن مقر رئيس الوزراء خالد البحاح وكذا إطلاق سراح مدير مكتب الرئيس أحمد عوض بن مبارك الذي يحتجزونه منذ يوم السبت

وبالمقابل وعد الرئيس هادي بإدخال تعديلات على مشروع الدستور الذي يعارضه الحوثيون بالإضافة إلى جعلهم والحراك الجنوبي السلمي وكذا الفصائل السياسية المحرومة تحظى بتمثيل عاد في مؤسسات الدولة.